التخطي إلى المحتوى

من هي احلام البشير ahlam albashir منفذة تفجير إسطنبول والكشف عن جنسيتها سورية أم كردستانية

كشفت السلطات التركية، الإثنين (14 نوفمبر/تشرين الثاني)، عن هوية منفذة عملية تفجير حي تقسيم في إسطنبول، وأكد البيان أنها سورية الجنسية، وتُدعى باسم “احلام البشير ahlam albashir”.

وأشارت صحيفة “الديلي ميل”، أن عدد ضحايا حادثة تفجير حي تقسيم في العاصمة التركية “إسطنبول”، ارتفع لـ6 مواطنين، في حين تخطت الإصابات حاجز الـ80 فرداً. منهم العشرات في حالة طارئة، وآخرون لحقت بهم إصابات طفيفة. ونقلت وسائل إعلام تركية رسمية، تفاصيل ملابسات الحادثة، التي هزت الشارع التركي، ولفتت أنظار العالم، وتحدثت عنها كبرى الصحف العالمية.

من هي احلام البشير ahlam albashir

اعترفت احلام البشير ahlam albashir عن الجهة التي قامت بتدريبها، مؤكدة أنها تدربت بشكل جيد على يد عناصر تابعة لـ”حزب العمال الكردستاني ووحدات حماية الشعب الكردية”. وأكدت أنها دخلت تركيا بصورة غير شرعية، عبر منطقة “عفرين” السورية، وأشارت أنها تدربت في منطقة شمالي سوريا، وأتضح أنها تحمل جواز سفر سوري، وعثرت الأجهزة الأمنية على ذخيرة وأموال كثيرة، داخل المنزل الذي تم القبض عليها فيه.

لحظة القبض على احلام البشير ahlam albashir

وبثت صحف تركية، لايف لحظات القبض على الإرهابية احلام البشير ahlam albashir الشهيرة إعلامياً بـ”منفذة تفجير تقسيم إسطنبول تركيا”. وبفحص هاتفها الخلوي، أتضح أن هناك أوامر تفيد بقتلها. وبتتبع الأجهزة الأمنية مكالماتها وجميع الرسائل النصية، حتى تم الوصول إلى عنصر إرهابي آخر، كان من المفترض، أن يقضي على أحلام، تفادياً من حديثها مع السلطات، بعد أن تم كشف أمرها أمام الأجهزة الأمنية. ولكنه تأخر في ذلك، وتم تحديد مكانه وإلقاء القبض عليه، بحسب ما ذكره التلفزيون التركي منذ قليل.

احلام البشير منفذة تفجير إسطنبول

أدت عملية تفجير حي تقسيم الواقع في العاصمة “إسطنبول”، إلى وفاة 6 مواطنين، من ضمنهم أبنة الممثل التركي الشهير نور الدين أوتشار وزوجته السابقة. وفي التفاصيل، تناقلت وسائل إعلام معنية بشؤون الأخبار، نبأ إلقاء القبض على منفذة تفجير إسطنبول، وبمواجهتها، أكرت بالجريمة، مؤكدة أنها تدربت على ذلك، وقامت بهذا الفعلة تحت إشراف الحزب الكردستاني. من جهته، نفى حزب العمال الكردستاني صلته بالجريمة، وأوضح في بيان رسمي، أنه من المستحيل التورط في عملية بها مدنيين.

حزب العمال الكردستاني بنفي تورطه في العملية الإرهابية

وعبر مختلف حسابات حزب العمال الكردستاني الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي، صدر بيان يوم “الإثنين”، ينفي من خلاله الحزب الموالي، عدم تورطه في الأمر، وأوضح أنه من المستحيل القيام بقتل المدنيين. وذكر مصدر مسؤول، أن السلطات التركية، أنكرت تصريحات المتحدث باسم “حزب العمال الكردستاني”، خاصةً وأن منفذة العملية اعترفت بشكل شيء، وكشفت عن الداعمين. وأثارت حادثة تفجير حي تقسيم في إسطنبول، هرع المواطنين، حيث تداولت عديد مقاطع الفيديو، من اللحظات الأولى لانفجار القنبلة، التي نتج عنها سقوط العشرات ووقوع وفيات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: