الأخبار من المصدر إليك مباشرة

محسن فخري زاده وكواليس اغتياله وكل شيء عنه وسيرته الذاتية

محسن فخري زاده وكواليس اغتياله وكل شيء عنه بعد ماتم إعلان استشهاده من قبل وزارة الدفاع الإيرانية وبعد ما انتشرت أخبار عنه في كل مكان كان لابد علينا ان نبحث معكم في البداية عن من هو هذا الرجل وما هي أسباب اغتياله ولماذا تم اغتياله ومن وراء اغتياله ومن المستفيد م ن اغتياله .

وكانت وزارة الدفاع الايرانية قد فشلت في محاولة انقاذه من عملية الاغتيال التي تعرض لها .

في البداية لابد ان نعلم ان هذا الرجل قد ولد في عام 1975 وهو رئيس منظمة البحث والتطوير في وزارة الدفاع الإيرانية.

محسن فخري زاده

تهتم المنظمة بتطوير الاسلحة الايرانية واعدادها علي اكمل وجه وجعلها تتماشي مع كل ماتوصل اليه العلم الحديث علي مستوي العالم .

كان في بداية حياته العملية قد عمل ضابطا  في حرس الثورة الإيراني .

وبرغم انتمائة للقوات المسلحة الايرانية لكنه حصل علي درجة الدكتوراة وعمل في استاذا للفيزياء في جامعة الامام الحسين في طهران .

ويعتبر زادة واحد من اهم واقوي 500 شخصية في العالم بحسب “فورين بوليسي” الأميركية.

وهو من علماء الفيزياء الاوائل بالقوات المسلحة الايرانية وتم تعيينه في منصب مدير مركز الابحاث  (PHRC) عام 2007.

وكان العدو الاسرائيلي قد ذكر من قبل اسم زادة علي لسان نتنياهو واصفا اياه انه عمل في التسليح النووي الايراني .

وذكر نتنياهو له اشارة الي تذكير الجميع انه محل اهتمام جيش الاحتلال والباقي لايحتاج لتفسير .

ولم يقتصر ذكر العالم الايراني الراحل في اسرائيل فقط بل تم ذكره من قبل ” صندي تايمز ” الصحيفة البريطانية الاكثر شهرة في بريطانيا علي انه “أبو البرنامج النووي الإيراني”، بحسب  الصحيفة.

واضافت الصحيفة في وصف ” زادة مهابادي” انه

“النسخة الإيرانية للعالم النووي الباكستاني عبد القدير خان”.

وكانت الوكالة الدولية للطاقة قد أطلقت علي ” فخري” انه الرجل الذي تسعي لمقابلته وانه المسئول الأول عن التسليح النووي الإيراني.

قد يهمك أيضا

محسـن فخري زاده ويكيبيديا | من هو | السيرة الذاتية | كل شئ عنه

error: