الأخبار من المصدر إليك مباشرة

وفاة محمد الجويهل عن عمر يناهز الـ52 عامًا في الكويت.. حقيقة الخبر

انتشر خبر وفاة محمد الجويهل، علي صفحات التواصل الاجتماعي اليوم، وسط تغريد البعض علي منصة التدوين، رحيله عن عالمنا أثر تعرضه لوعكة صحية ألمت به مؤخراً.

وصفحات أخري راحت تنشر خبر وفاته، عن عمر يناهز الـ52، بعد صراع مرير مع المرض، وراح العشرات يبحثون عن حقيقة الخبر المنتشر.

وكشفت الإعلامية، فجر السعيد، عن حقيقة الخبر المتداول إلي وقتنا هذا علي صفحات السوشيال ميديا، بشأن وفاة محمد الجويهل.

وأكدت من خلال حسابها الشخصي علي منصة تويتر، أن لا صحة لخبر رحيل محمد الجويهل، مشيرة أن مروجي الشائعة صفحات تنشر الأخبار الكاذبة دون الاعتماد علي المصادر الموثوقة مثل الصحف الكبري.

كما نفت مصادر إعلامية مقربة من السياسي الكويتي محمد الجويهل، كافة الأخبار التي تم نشرها مؤخراً بخصوص رحيله عن عالمنا، وذكرت أنه بصحة جيدة، ولا يعاني من أي أمراض كما هو متداول.

علي سياق متصل، ليست هذه المرة الأولى التي يتم نشر شائعة حول الجويهل، حيث سبق وأن ابتكرت عدد من صفحات الأخبار المفبركة، شائعة وفاته من قبل، وأثارت ذعراً بين النشطاء، وتصدر أسمه التريند وقتها.

يذكر أن السياسي الكويتي محمد الجويهل، من مواليد 21 يونيو 1969، ويبلغ من العمر 52 عامًا، ولد ونشأ في الكويت، اشتهر باسم “الجويهل” خلال فترة تواجدة في مجلس الأمة الكويتي، ويُعد من خريجي المعهد العالي للموسيقي، ويدخل من ضمن الشخصيات النشطاء في عالم السياسة.

كما تقلد في عدة مناصب هامة خلال مسيرته المهنية، لعل أشهرها كنائب لدي “مجلس الأمة الكويتي”، وفي سنة 2012، نجح في الحصول علي عضوية ذات المجلس، وله العديد من المواقف الشهيرة في المجلس، التي حصد من خلالها شهرة واسعة علي مختلف الصحف الكويتية والعربية بشكل عام.

error: