الأخبار من المصدر إليك مباشرة

وفاة زكريا الزبيدي في إسرائيل بعد تدهور حالته الصحية

تعرف علي حقيقة خبر وفاة زكريا الزبيدي، الذي تصدر التريند الأكثر أهتماماً في فلسطين علي مدار الـ24 ساعة الأخيرة، تزامناً مع نشر احدي الصفحات الشهيرة صورة له في أحدث ظهور.

وظهرت زكريا الزبيدي، من خلال الصورة، وهو في المستشفي، وتبين تدهور حالته الصحية بشكل ملحوظ مؤخراً، بحسب ما نشره أخيه “جبريل الزبيدي” علي منصة التواصل الاجتماعي.

حقيقة خبر وفاة زكريا الزبيدي

تبين أن كافة الأنباء التي انتشرت خلال الساعات الماضية، بشأن رحيل زكريا الزبيدي، عن عالمنا لا أساس لها من الصحة، فبعد مراجعة الصحف الفلسطينية والعبرية الكبري، لم يرد أي معلومات عنه بشأن وفاته.

وكتب حساب #القدس_ينتفض عبر تويتر يقول :”جبريل الزبيدي “أخ الاسير زكريا الزبيدي” نشر هذه الصورة لأخيه الأسير زكريا بعد دخوله للعناية المركزية نتيجة التعذيب الشديد”.

وعلقت أ.أميرة البرغوثي تقول :”البطل زكريا الزبيدي، باعت رسالة لإدارة السجن بحكيلهم القشاط البني أبو جلد طبيعي اللي نسيته بالأمانات اجلدوا حالكم فيه، ونص كروز الدخان رجعوه للكانتين”.

وصعد هاشتاق زكريا الزبيدي إلي الأكثر تداولاً علي صفحات التواصل الاجتماعي، ونشر عباس هادي يقول :”زكريا الزبيدي يقف مع عائلته أمام أنقاض منزلهم الذي هدمه الاحتلال الإسرائيلي في مخيم جنين للاجئين خلال الانتفاضة الفلسطينية الأولى عام ١٩٨٩”.

علي جانب متصل ذكرت قناة 12 العبرية، أن السجن يقع في مدينة بيسان شمال فلسطين المحتلة، ومن المعروف عنه أنه من أفضل السجون الإسرائيلية من حيث التحصين.

وأردفت أن السجناء الهاربون كانوا في المعتقل 2، موضحة أن هذا المعتقل قريب للغاية من سياج السجن، ومن خلال النفق، نجحوا في الهروب.

وكشف مصدر عبري، أن النفق أستغرق سنوات للمعتقلين، وتابع أنهم حفروا إلي أن وصل للصرف الصحي، وهربوا من خلاله، حتى شاهد النفق احد المزارعين.

وقال المزارع في تصريحاته التلفزيونية، أنه شك في البداية أن يكونوا لصوص، ولذلك قرر أن يذهب إلي السجن والتبليغ عن الحفر، وتبين هروب 6 سجناء من فلسطين.