الأخبار من المصدر إليك مباشرة

وفاة ذاكر نايك الداعية الإسلامي 2021 «حقيقة أم شائعة»

تضاربت الأنباء خلال الساعات الأخيرة، حول وفاة ذاكر نايك، الداعية الإسلامي الهندي المعروف علي مستوى العالم أجمع، جدير بالذكر أن هذه الأنباء تأتي تزامناً مع غيابه علي مدار الأسابيع الماضية.

حقيقة خبر وفاة ذاكر نايك

وحسب الموسوعة الحرة “ويكيبيديا”، فإن الداعية الإسلامي ذاكر نايك بخير ويتمتع بصحة جيدة، وذلك بعد مراجعة صفحته في الموسوعة وتبين أنه لا يزال علي قيد الحياة، ووصل عمره حاليًا إلي 55 عامًا.

ذاكر نايك يتعرض للقتل

في يوم 13 من يوليو عام 2016، أعلنت مجموع من الجماعات عن عرض مبلغ مادي ضخم لمن ينجح في قطع رأس ذاكر نايك، بوضع مكافأة 50 ألف روبية.

يجدر الإشارة بأن ذاكر عبد الكريم نايك، من مواليد يوم 18 من أكتوبر سنة 1965 ميلاديًا، أي أنه يبلغ من العمر 55 عامًا أعتباراً من سنة 2021، ولد ونشأ في مومباي العاصمة الهندية، هو متزوج وله ولد يدعي باسم “فاروق”، تأثر خلال مسيرته الدينية بـ” أحمد ديدات”، ولقبه الكثيرون باسم “ديدات الأكبر”.

يجدر الإشارة إلي أن نايك من الشخصيات الدينية المشهورة التي تحظى بجماهيرية عالية، علاوة علي ذلك، له عشرات المقاطع التي يتخطى كل مقطع منها ملايين المشاهدات من حول العالم.

ونجح الداعية ذاكر نايك، في إقناع الآف الأشخاص في جميع بقاع الأرض، أن يدخلوا دين الإسلام، بعدما أكد لهم أنه الدين الأول والأخير الصحيح.