التخطي إلى المحتوى

وفاة إبراهيم عسيري صانع المحتوى السعودية بعد صراع مع المرض (حقيقة الخبر)

تداولت أنباء في الساعات القليلة الماضية على ساحة السوشيال ميديا، تكشف وفاة صانع المحتوى السعودي إبراهيم عسيري بعد صراع مع المرض.

خبر وفاة إبراهيم عسيري

ويتساءل جمهور السوشيال ميديا، عن حقيقة خبر موت إبراهيم عسيري، وما هو مرض صانع المحتوى السعودي إبراهيم السويلم، الذي انتشر أسمه كالنار في الهشيم على مواقع التواصل الاجتماعي مؤخراً.

وضجت صفحات البحث، حول وفاة إبراهيم السويلم، وشهرته إبراهيم العسيري، الخبر الذي أثار حالة من الحزن المتباينة بين جمهوره في الساعات الأخيرة، مما دفع آلاف النشطاء للبحث عن تفاصيل مرض إبراهيم عسيري.

والجدير ذكره، أن ما يتردد على مختلف حسابات التواصل، لا أساس لها من الصحة، وخرج إبراهيم عسيري، من صمته ورد على أنباء وفاته، مشيراً أنه وضعه الصحي تحسن بكثير عن الأول.

وأكدت مصاد مقربة منه، أنه يخضع على فراش المرض، وأنه بالرغم من تحسن وضعه الصحي، إلى أن أصدقائه قرروا بقاءه في المستشفي لحين شفائه.

ويرقد إبراهيم عسيري على سرير المرض منذ أيام، وطال به الأمر إلى أسابيع مؤخراً، وفي التفاصيل تبين أن هذه ليست المرة الأولى التي يتداول فيها خبر وفاته، حيث سبق وأن زعمت مصادر رحيله عن عالمنا على خلفية مرضه، وفي الحقيقة أنها أنباء عارية تماماً من الصحة.

وأطلق مستخدمي “تويتر”، هاشتاج يحمل أسم صانع المحتوى السعودي إبراهيم السويلم، داعيين له بالشفاء العاجل، وعودته مرة أخري إلى تطبيق سناب شات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: