الأخبار من المصدر إليك مباشرة

ميسون الدخيل  والجدل الكبير بسبب مقالها الاخير

ميسون الدخيل  والجدل الكبير بسبب مقالها الاخير فهي كاتبه سعوديه لها بصماتها على الساحة الإبداعية والإعلامية يكتب المقالات في مختلف الصحف والمجلات المصرية والعربية والعالمية  داخلها أراء مختلفة عن كل الأحرار ميسون الدخيل تستطيع أن تخلق حاله من الجدل الواسع على الساحة وما حدث الآن هو بالفعل حالا من الجدل الكبيرة خلقتها بسبب مقال كتبتها عن كبار السن وعنادها تريد أن تتخلص من هؤلاء لتفتح المجال للشباب

ميسون الدخيل

واختلف مع الكثيرين من الناس  مع  ميسون الدخيل جميع يتعاطف مع كبار السن لأنهم بالفعل خبره وقال إنهم يستطيعون يغيروا أشياء لا يستطيع الشباب عليها فاهم ليس كما قالت عنهم و تريد ان تتخلص منهم بشكل او بأخر كبار السن هم الركيزة التي يتم الاعتماد عليها و الرجوع إليها في حالات معينه لأنهم لديهم الخبرة ولديهم المفهومية والعقل الراجح والعلم الفالح  المفهومية في أعمال كثيرة لا يستطيعون الشباب ان يقدموا لنا الخبرة ولا يستطيع الشباب أن يقدموا لنا الحكمة ولا يستطيع الشباب أن يقدموا لنا خلاصة التجارب الحياتية الكثيرة التي مروا بها علي مدار العمر الطويل باركهم الله .

 

برغم كل التطور الهائل في تكنولوجيا لكن لابد ان نحتاج إلى الخبرة ورشاد والكمال وكبار السن هم مهمين جدا لغدا نحترمهم ونحترم على طول العمر ولا نتحدث عنهم بهذا الشكل

 

ولا احد يختلف علي كتابات ميسون الدخيل ووعيها ورشدها وحكمتها وخبرتها في مجال الكتابة الهادفة والمفيدة لمجتمعاتنا العربية  على كتاباتها وعلى افكارها ولكن ربما عندما تتحدث بهذا الشكل تكون مرفوض تماما لان الله سبحانه وتعالى خلق الخلائق ده على فيهم العقل الذي يكتسب مع مدي مع مرور الوقت والحياة الخبرة والعلم وكنا قد تخلصنا من هم من من من التعلم في التعليم في الجامعة يعني الأستاذ الجامعي  حتى بعد سن المعاش يعمل محاضر ويؤدي فريضته الوزراء المحافظين معظمهم من كبار السن .

 

ار في السن لكل جواد كبوه وربما تكون هذه كبوه ميسون الدخيل في كتابتها في نرجوا ان تعتذر عما كتبته عن كبار السن ليس هكذا نكون نحكم على كبارنا.

 

وبرغم ما كل ما قيل عن ميسون الدخيل  لكننا الان لسنا بصدد  هل تخرجت من الجامعة إنها استطاعت ان تقدم العديد من الأعمال التي تفيد البشرية ولست بصدد إنها علامة بارزه في مجال الاعلام والصحافة لك نختلف مع مقاله معينه التي تتحدث فيها في نهايه عن كبار السن و ميسون الدخيل .

ميسون الدخيل
ميسون الدخيل

ونطلب منها في ان تقدم رؤية  مختلفة عما قدمته في مقالها الأخير وربما تعود لصوابها وتصحح افكارها لكن نحن نريد من كتابنا أصحاب الأقلام أن يتحرون الصدق والمعقول يا في كل ما يكتبون لان كتابه تؤثر على كل الأجيال سواء لأجل الجديدة أم الأجيال القديمة ولا بد أن نحترم وجهه النظر ولكن الخروج عن النص مرفوض تماما لابد ان باك سياق معين وهناك نوعين وهناك بفهم وعين مختلفة عما يدور في الساحة أبدا أن احترم عقول الآخرين بدون احترام الإنسان لابد من احترام عقيدته وسنوا عمره هكذا لا بد ان  تزود الكاتبة مقالاتها بكتابات جديدة مفيدة هادفة ولا تتعرض لكبار السن مرة أخري في تلك الكتابات .

 

كان لابد لنا ان نتحدث فى هذا المقال عن الخبر الأخبار التى نشرت حول ما قال ميسون الدخيل الأخير ونقول رأينا فيه والمجتمع والجماهير العربية يقضيهم في وقد انتشرت العديد من البوستات ولهجات والتعليقات والترددات كلها تتحدث عن المسئول الداخلي أتمنى لها التوفيق ونتمنى ان تعود الإصابات وتكتب كتاباته في المجتمع والكبار السن يكون ضمن أولويات أفكاره وكتابتها القادمة الكاتبة السعودية المعروفة ميسون الدخيل .

 

وفي النهاية كل كتابنا العرب محترمين واقلامهم تحترم وافكارهم تحترم ولابد ان نرتقي باسلوبنا عندما نختلف لنصل في النهاية الي الثواب والي ما ينتظرونه القراء منا لان الكتاب هم ضمير الامة وعقلها الراجح والجميع يقتدون بكتابنا وادباؤنا فيجب علينا ان نراعي هؤلاء في كل كتاباتنا ونقدم التحية للجميع والكاتبة ميسون  الدخيل .

 

قد يهمك أيضا

معلومات هامة عن ميسون الدخيل

من هي الإعلامية اسماء مصطفى ويكيبيديا وسبب وفاتها

error: