التخطي إلى المحتوى

من هو الصحفى عساف عبود ويكيبيديا.. سبب وفاته ومعلومات هامة عنه
من هو الصحفي عساف عبود.. سبب وفاته ومعلومات هامة عنه
توفى ظهر اليوم الأحد 25 من فبراير الصحفي والإعلامي “عساف عبود”، مدير مكتب قناة BBC في سوريا.
والصحفي عساف عبود كان من جيل المراسلين الأوائل الذين عملوا بكل مهنية وموضوعية وصدق في تغطية الأخبار السياسية السورية ورفض رفضا قاطعاً أن يغادر سوريا وبقي ملتزماً ووفياً لمهنته ولوطن،  وقد عمل عبود في عدة وسائل إعلامية منذ ما يزيد عن 40 عاماً، وشارك بتغطية عشرات الأحداث في سورية منذ عام 2011.
الصحفي عساف عبود
الصحفي عساف عبود
كما كان له نشاط في العمل الحزبي في جامعة دمشق، ثم اتجه نحو العمل في المجال الصحفي الذي شهد الكثير من التحديات، وعمل عبود بعدة صحف منها الاتحاد الإماراتية حين كان مديراً لمكتبها في دمشق، ثم التحق بالعمل في شبكة قنوات البي بي سي الأخبارية حيث عمل بصفة مراسل وقام بتغطية الأحداث المؤسفة التي شهدتها سوريا خلال الأعوام الماضية، تدرج في منصبه المهني حتى اصبح مدير مكتب bbc  في سوريا، وعلى الرغم من انتقاده من الكثيرين  إلا انه قدم عمله بكل تفانى وإخلاص.

ويروي Issamm Mahmoud عبر فيسبوك نبذه عن شخصية عبود بقوله:

لم يكن عساف  مجرد صحفي متمكن أو مراسل ناجح لإحدى القنوات العالمية في سورية .. بل كان وبصدق الشخصية المحببة للجميع مسؤولين وصحفيين و حتى مواطنين عاديين عرفوه أو احتكوا معه خلال عمله الصحفي .. لم يمر مؤتمر صحفي حضره شيخ الكار إلا وكان له نهفة تظل تروى لأشهر وربما لسنوات.. طبقة صوته العالية كانت تمنحه ميزة في المؤتمرات الصحفية وهي أنه لا يحتاج إلى ميكروفون ليبدأ سؤاله حتى أن وزير الخارجية السابق المرحوم  وليد المعلم  كررها في عدد من المؤتمرات الصحفية “عساف مو بحاجة ميكروفون” ولا أذكر ابدأ أن هناك صحفيا أو مراسلا أو عاملا في التصوير أو البث التلفزيوني لأي من القنوات إلا وكان عساف عبود داعما له وناصحا ومساعدا في أغلب الأحيان.. الشخصية المميزة اللطيفة الراقية لعساف عبود جعلت جميع المراسلين ينسون فكرة السبق الصحفي أو حتى الغيرة المهنية مهما كبرت أو صغرت أعمارهم المهنية وحتى إن عاتبتهم أداراتهم أن الـ bbc قد صورت أو بثت قبلهم فالجميع يرى في عساف أستاذا كبيرا من الصعب الوصول إلى مهنيته.. شخصيا اجتمعت به عشرات أو ربما مئات المرات في معظم التغطيات الميدانية والحربية والمؤتمرات الصحفية وكان دائما يبدأ حديثه معي بجلمة الغالي عليا وبعدها مباشرة نبدأ بالحديث عن التنافس التاريخي بين الدريكيش و صافيتا.
رحمة الله عليك صديقي وليكن ذكرك مؤبدا.

السيرة الذاتية:

  • الاسم: عساف عبود.
  • الجنسية: سوري.
  • المهنة: إعلامي وصحفي.
  • الديانة: الإسلام.
  • الإقامة: سوريا.
  • تاريخ الميلاد: خمسينيات القرن الماضي.
  • الحالة: الاجتماعية: متزوج.

سبب وفاة عساف عبود

افتقد الوسط الإعلامي والصحفي اليوم الصحفي القدير “عساف عبود”، وعن سبب وفاته تبين انه رحل عن عالمنا بعد وعكة صحية تعرض لها صباح اليوم.
الصحفي عساف عبود
الصحفي عساف عبود

التعليقات

اترك تعليقاً