التخطي إلى المحتوى

مقطع فيديو فضيحة هبة عبدالرحمن المنتشر “كامل”

تصدر مقطع فيديو تحت عنوان “فضيحة هبة عبدالرحمن”، عمليات البحث الرائجة. حيث تداول نشطاء على منصات التواصل، شريط فيديو لمشهورة تيك توك، بوضع لا يليق.

وفي التفاصيل، أبان مقطع متداول باسم هبة عبدالرحمن ظهور فاضح. ونشر الفيديو عبر إحدى الحسابات بمنصة التواصل “تويتر”، وسرعان ما أثار موجة من الاستنكار، وطالب العشرات بإيقاع العقوبة على تلك الفتاة. ويجدر الإشارة، أن مروجي شريط الفيديو الغير أخلاقي، زعموا أن المشهورة من قامت بنشره عبر سناب عن طريق الخطأ ثم قامت بحذفه، بعد الهجوم عليها.

مقطع هبة عبدالرحمن الغير أخلاقي

وأثار مقطع فيديو هبة عبدالرحمن الفاضح، موجة من الانتقادات، وسط تساءل البعض عن من هي. حيث تُعتبر من ضمن النجوم الذين لقوا شهرة واسعة على مستوى التواصل، وخاصةً تطبيق تيك توك، حيث يقوم بمتابعتها أكثر من نصف مليون متابعاً. وأشارت هبة عبدالرحمن في معلوماتها الشخصية، أنها سعودية الأصل، وتقيم ما بين جدة ومكة. وتدخل في قائمة النجمات الخليجيات الأعلى مشاهدة على ابليكشن التيك توك.

لا يفوتك | مشجعة الاكوادور تنزع قميصها من المدرجات (فيديو)

اشتهرت هبه عبدالرحمن بفضل محتواها على مواقع التواصل، وتعتبر تطبيق تيك توك، المنصة الأولى لها، حيث تخرج في البثوث بشكل مستمر. وعُرفت بين المستخدمين، بإطلالاتها الجريئة، حيث اعتادت على ارتداء الملابس الضيقة، وتتعمد إظهار مفاتنها. وتوثق لجمهورها اللحظات السعيدة لها، أثناء تواجدها في الحفلات وكبرى المناسبات الفنية منها والفعاليات المختلفة، ولها تواجد بارز في موسم الرياض.

فيديو فضيحة هبة عبدالرحمن المنتشر

التقطت محركات البحث، ارتفاع هائل حولين فيديو فضيحة هبة عبدالرحمن ، وفي التفاصيل، أظهر شريط الفيديو المتناقل، ظهور مشهورة تستعرض أجزاء حساسة من جسدها، كنوع من أنواع الدعاية، ولكن المقطع حصد غضب كبير.

يهمك أيضًا | فيديو المشجعة الانجليزية في قطر المسرب كامل.. شاهد فيديو مشجعه انجلترا

@hebaicon When i go out once i wake up..#heba #fypシ #ماتشبهين ♬ انتي وبس – عبدالمجيد عبدالله

ويعتذر كايرو تايمز، على عدم نشر الفيديو، نظراً لاحتوائه على مشاهد لا أخلاقية، وتظهر فيه إحدى الفتيات شبه عارية، ووصف العشرات المقطع بـ”الفاضح”، والغير لائق، وسط مناشدات بمنعها من ممارسة نشاطها الإعلاني عبر سناب شات، وإيقاع العقوبة عليها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: