التخطي إلى المحتوى

مصر والإمارات انطلاقه جديدة نحو التعاون المثمر

دوله الإمارات ودوله مصر في تعاون مستمر من اجل التطوير والنهضة الكبرى من اجل إسعاد شعبين الإماراتي والمصري.

كان مشروع رأس الحكمة هذا المشروع الذي سيجني ثمره الشعبين المصري والإماراتي قريبا ان شاء الله.

مصر والإمارات انطلاقه جديدة نحو التعاون المثمر

والاتفاقيه قد كانت قد تمت بين مصر والإمارات هذه ستكون بشارة خير بين شعبين وبين الوطنين العزيزين شعب مصر وشعب الإمارات.

في انسجام وفي تبادل محبه وفي قوه وفي صداقه بينهما وراحة نفسيه تجمع الشعبين.

الإماراتيين في مصر يتصرفون كأنها بلدهم مصريين في الإمارات يعيشون في امن واستقرار يعملون.

وهذه المشاهد والمظاهر تؤكد وتعزز التعاون والتضامن والمحبة والأخوة بين الامارات وبين مصر.

وفي المرحلة القادمة ستشهد الساحة تعاون أكثر في مجالات أخرى في الزراعة في الصناعة.

في التطوير في التحديث في التعليم في البناء في التنمية كل هذه المشاورات تتم بين الرئيسين.

الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهوريه مصر العربية والرئيس محمد بن زايد رئيس دوله الإمارات.

مصر والإمارات انطلاقه جديدة نحو التعاون المثمر

حتى تنهض البلدين وتتحسن الظروف في مصر في مختلف الاتجاهات.

كل التحية وكل الشكر للرئيسين الرئيس عبد الفتاح السيسي والرئيس محمد بن زايد على تحمل هم شعب من اجل تطوير وتحديث وتحقيق أهدافهما.

التي كانوا قد تحدثوا عنها وما زالوا عند وعدهم بان يقدموا المزيد من الأفكار الجميلة لصالح البلدين مصر والإمارات شعب واحد وطن واحد دم واحد أخوه ومحبه وصداقه.

التعليقات

اترك تعليقاً