التخطي إلى المحتوى

“سوكو سوكو” فيديو فضيحة حلا اللبنانية كامل

أحدث مقطع فيديو فضيحة لتيك توكر لبنانية تُدعى “حلا اللبنانية”، حالة من الاستنكار في الشارع اللبناني، وسط تساءل العشرات عن شريط الفيديو الكامل. ومن جهته، تصدر الفيديو الأكثر شيوعاً على facebook و youtube خلال الساعات القليلة الماضية.

وتصدر أسم “حلا اللبنانية”، ترند البحث في الأوان الأخيرة، حيث ضجّت وسائل التواصل الاجتماعي، بحثاً عن المقطع الفاضح. وأتضح أن حلا وشهرتها “ميلسه الشامية”،من ضمن ناشري المحتوى على مواقع التواصل، اشتهرت بفضل تواجدها على “تيك توك”. وتدخل من ضمن النجوم الذين لفتوا الأنظار في مدة قصيرة.

فيديو فضيحة حلا اللبنانية

أثار على منصات التواصل، مقطع فيديو فضيحة حلا اللبنانية موجة من الانتقادات، وسط مطالبات بعض النشطاء، بإيقاع العقوبة عليها. وظهرت حلال من خلال المقطع المتداول، ترتدي فستان مفتوح الصدر، وتتحدث مع متابعيها في “لايف” عبر حسابها الشخصي بتطبيق “تيك توك”، عن حياتها الشخصية. وأثار حديثها غضب عارم، بعد أن أقدمت على كشف تفاصيل لا تليق، ومن شأنها التحريض على الفسق والفجور. [اقرأ أيضًا: مقطع فيديو فضيحة زياد العمري المنتشر كامل مع فتاة أجنبية في وضع رومانسي]

وذكرت حلا اللبنانية في الفيديو المنتشر، أنها كانت متزوجة من أحد الرجال “أصغر منها سناً”، وكانا يمارسان العلاقة الحميمة بشكل متكرر يومياً. وأقدمت على ذكر مزيد من التفاصيل الخادشة للحياء، ووصف المستخدمين المقطع بـ”الفاضح”، وسط مطالبات بحذف وعدم الترويج له. وبعد 8 ساعات من نشر المقطع الغير أخلاقي عبر إحدى الحسابات بمنصة التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، قارب على كسر حاجز الـ300 ألف مشاهدة.

فيديو فضيحة حلا اللبنانية

ولدى حلا اللبنانية حساباً شخصياً على “تيك توك”، تعتمد فيه على البثوث، حيث تنشط من خلاله من وقت لآخر. وفي كل ظهور لها، تثير حالة من الذعر بين المستخدمين الآخرين، وعُرف أسها على التطبيق بتقديم المحتوى الموجه لفئة الكبار.

ويعتذر كايرو تايمز، على عدم نشر مقطع فيديو فضيحة حلا اللبنانية، نظراً لأنه يخالف معايير المجتمع، ومن شأنه التحريض على الفسق والفجور، ويتضمن محتوى لا أخلاقي. ولم يتسنى لنا التأكد من أي معلومات حولين حلا بشأن جنسيتها وعمرها أو مهنتها، في حين أن عديد المصادر ذكرت أنها من الجنسية اللبنانية، وتلقب بعدة أسماء أشهرها “ميلسه الشامية اللبنانية”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: