الأخبار من المصدر إليك مباشرة

عواد باشا المساعيد ويكيبيديا

عواد باشا المساعيد، أردني الجنسية، من مواليد 1949 ميلاديًا، وتوفي عن عمر يناهز الـ72 عامًا، تقلد في عدة مناصب بارزة في المملكة الهاشمية أشهرها كـ”مدير عام الدفاع المدني”.

عواد باشا المساعيد ويكيبيديا

ويكيبيديا: يعُد عواد باشا المساعيد من أبرز الكفاءات في الأردن، فقد درس في العلوم العسكرية، وتخرج من كلية القيادة والأركان بالأردن سنة 1984، وحصل علي شهادة البكالوريوس. كما أستكمل مسيرته التعليمية ليحصل علي شهادة الماجستير في العلوم العسكرية عن دراسته في جامعة بريطانية “الملكة للدراسات الدفاعية”.

عمل في منصب المدير العام لدي الدفاع المدني في الأردن، كما خدم لسنوات طويلة لصالح القوات المسلحة، بالإضافة إلي تعيينه في منصباً هاماً لدي الجيش العربي في مختلف مواقعه، علاوة علي ذلك رافق جلالة الملك الحسين بن طلال.

ولد سعادة السيد عواد سليم المساعيد، والمعروف بـ”عواد باشا”، في احدي قري البادية الشمالية بالشرقية، وتبين أنه نشأ في قرية تدعي باسم “أم الجمال”. وبعد التخرج العسكري، قضي ما يقارب الـ40 عامًا في خدمة البلاد سواء في وزارة الداخلية أو عن طريق العمل المدني.

تدرج خلال سنواته الـ40 التي قضاها في خدمة البلاد في مجموعة بارزة من المناصب أبرزها كقائد المنطقة العسكرية في الجنوب، كما عمل في مهام مدير عام الدفاع المدني خلال الفترة من عام 2005 وحتى سنة 2007.

بالإضافة إلي توليه مهام مساعد المفتش العام، وكذلك آمر كلية القيادة والأركان، وقائد الشركة العسكرية في منطقة الملكية. وتقلد منصاباً حساساً في القيادة العام كمدير الدراسات والتطوير ومساعد قائد كتيبة الحرس الخاص ومعلم في كلية القيادة والأركان.

وقد تم تكريمه في العديد من المحافل الوطنية، حيث نال وسام اليوبيل الفضي، وشارة الكفاءة القيادية، وشارة الكفاءة التدربية وشارة الخدمة المخلصة، كما حصل علي شارة الاستحقاق العسكري من الدرجة الرابعة وأخري من الدرجة الثانية.

سبب وفاته

تساءل العشرات عن سبب وفاة الفريق الركن عواد المساعيد، بعدما انتشرت مزاعم رحيله عن عالمنا أثر مرض كورونا، وتم نفي هذه الشائعات وتبين أن وفاته طبيعية، فيما أشار تقرير محلي بتعرضه لوعكة صحية مؤخرا.

error: