التخطي إلى المحتوى

عاجل الإفراج عن سجن إبراهيم المعمري في سلطنة عُمان اليوم
إبراهيم المعمري ومحمد إبراهيم - 2022

كشف الدكتور محمد إبراهيم، رئيس جمعية المحامين في عُمان، عن الإفراج عن سجن إبراهيم المعمري ، وذلك في منشور حاز على تفاعل كبير من خلال صفحته الشخصية عبر “تويتر”.

وكتب الكاتب والدكتور محمد إبراهيم بشأن الإفراج عن سجن إبراهيم المعمري معلقًا: “زرت مساء الأمس الصحفي الكبير الأستاذ #إبراهيم_المعمري في منزله لأهنئه بالسلامة على الحرية المؤقتة التي منح إياها، وجدت إيمانه بالله قوياً، وعمان بالنسبة له خط أحمر، فاللهم اجعل له من كل هم فرجا، ومن كل ضيق مخرجا”.

إبراهيم المعمري

وكشفت وسائل إعلام عُمانية موثوقة، صحة الأخبار التي ترددت في الأوان الأخيرة، إثر الإفراج عن الكاتب الصحفي الكبير إبراهيم المعمري، مؤكدة أن الخبر صحيح. وأشارت أن الإفراج عن سجن إبراهيم المعمري جاء بشكل مؤقت، ومن المتوقع أن يكون هناك تنبأ كبير بالإفراج عنه نهائياً في القريب العاجل.

وأكدت تقارير عُمانية، صباح اليوم الأحد (4 سبتمبر)، الإفراج بشكل مؤقت عن سجن إبراهيم المعمري مشيرة أن يتواجد حالياً داخل منزله. وكانت أبنة الكاتب الصحفي ورئيس مجلس إدارة جريدة الزمن إبراهيم المعمري ، قد نشرت مقطع فيديو عبر إحدى وسائل التواصل الاجتماعي، نال مشاهدات كبيرة.

وأبان المقطع المنتشر، حزن بنت إبراهيم المعمري على فراقه طيلة هذه السنوات، حيث عبرت عن مدى تأثرها بسجن والدها، وأشارت أنها تمر بحالة نفسية سيئة، ونتيجة لذلك، تفاعل معها آلاف رواد التواصل، مطالبين الجهات المختصة بالنظر في قضية إبراهيم المعمري مرة آخري.

حتى زيارة الدكتور محمد إبراهيم لمنزل الكاتب الصحفي العُماني إبراهيم المعمري صباح يوم “الأحد”، وحرص على التقاط صورة تذكارية معه في أحدث ظهور، وحصدت مشاهدات عالية وتفاعل واسع، حيث انتشرت كالنار في الهشيم، متبادلين التهاني بمناسبة خروجه من السجن.

يذكر أن سبب سجن إبراهيم المعمري نتيجة تراكم الديون عليه، ونتيجة لذلك تم احتجازه، وصدر أمر بسجنه على خلفية تورطه في قضايا مختلفة، منها إساءة استخدام الشبكة، ونشر معلومات أحوال مدنية، وذبذبت الشأن العُماني وأمور أخرى.

ويجدر الإشارة إلى أن إبراهيم المعمري، كان يتواجد في السجن منذ يونيو 2016، وخلال هذه الفترة وحتى العام الجاري، تم الإفراج عنه وسجنه، ثم الإفراج عنه بشكل مؤقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: