الأخبار من المصدر إليك مباشرة

شيرين بوتلة تثير الجدل بالجزائر بمشاهد فاضحة

شيرين بوتلة تثير الجدل بالجزائر بمشاهد فاضحة،أثارت الفنانة الشابة شيرين بوتلة الجدل في ألأوانه الأخيرة في الشارع الجزائري والوسط الفني والإعلامي داخل الجزائر بعد أن قامت بتصوير مشاهد فاضحة في احد الأفلام الفرنسية

وتعد الفنانة الشابة من ابرز الأسماء الفنية والتي اشتهرت بسرعة كبيرة في الفترة الماضية إلا أن أنها تعرضت إلي انتقادات شديدة اللهجة بعد أن سجلت مشاهد جرئيه في احد الأفلام الفرنسية مع بطل الفيلم ومن خلال السطور القادمة نكشف لك عزيزي القارئ بعض المعلومات عنها كذلك ردها علي الانتقادات التي تعرضت لها.

من هي شيرين بوتلة

هي ممثلة جزائرية وكان أول ظهور لها عندما قامت بنشر أول مقطع فيديو ترفيهي لها عبر يوتيوب وبدأت شعبيتها الحقيقة  في عام 2017 ذلك من خلال مسلسل ،الخاوة،وهو المسلسل الذي كانت أحداثه باللهجة الجزائرية العامية

كما أنها سبق وان فازت بجائزة أفضل يوتيوبر من فئة الجمال في مسابقة جوائز اليوتيوب الجزائرية،الجدير بالذكر أنها من مواليد22 أغسطس 1990 وتبلغ من العمر 31 عام يذكر أنها تحمل الجنسية الفرنسية بالإضافة إلي الجنسية الجزائرية

انتقادات عبر مواقع التواصل الاجتماعي

وفي نفس السياق وكما ذكرنا أنها كانت قد تعرضت إلي انتقادات كبيرة عبر مختلف منصات التواصل الاجتماعي لاسيما منصة تويتر الشهيرة والتي أطلق عليها النشطاء هاشتاج بعنوان،شيرين بو تلة الموموس،في إشارة منهم للتعبير عن الغضب جراء روية المشاهد الفاضحة والمتعلقة بالفيلم الذي شاركت به بوتلة

واعتبر النشطاء أن تلك المشاهد لا تمثل المراءاة الجزائرية المحافظة وان ما تقوم به من أعمال يعد من الفواحش التي أمرنا الإسلام بالابتعاد عنها،وتابع النشطاء أنها ليست المرة الأولي التي تقوم بها بتلك المشاهد الغير أخلاقية  الغضب لم يقتصر علي هذا،بل طالب النشطاء بضرورة سحب الجنسية الجزائرية منها مشيرين إلا أن مثل هكذا شخصيات لا تمثل الجزائر بأي صلة

رد شيرين بو تلة علي الانتقادات

وفي سياق متصل وبعد الهجمة التي تعرضت لها خرجت الفنانة لترد علي موجة الانتقادات الكبيرة حيث دعت الجزائريين إلي التوقف عن الانتقاد الذي وصفته بالسلبي وتابعت،الجزائريين ليسو مثاليين ومقدسين،وأوضحت أنها أصبحت تشعر بالخجل لارتباط اسمها بأشخاص يفكرون بهذه الطريقة.

 

error: