التخطي إلى المحتوى

شاهد مقطع فيديو نيرة اشرف في المشرحة المسرب كامل لأول مرة
فيديو نيرة اشرف في المشرحة

مقطع فيديو نيرة اشرف في المشرحة ، الفيديو الذي انتشر على مواقع التواصل المختلفة في الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء 3 يوليو 2022.

حيث تم تسجيل المقطع من قبل إحدى العاملين بالمستشفى وتم تسريب الفيديو الذي انتشر بكثافة على السوشيال ميديا وأثار غضب أسرة المجني عليها والرأي العام.

شاهد أيضا: فيديو نيرة اشرف في المشرحة المسرب

نيرة أشرف في فيديو جنائزي لها مستلقية على سرير جنائزي، ملطخة بالدماء، محاطة برجل كان يصورها ويحرك جسدها ويظهر الندوب على وجهها، القاتل محمد عادل كان طالبًا ينتظر الإعدام في جامعة المنصورة.

مقطع فيديو نيرة اشرف في المشرحة المسرب

ويظهر مقطع فيديو الطالبة في المشرحة جروحًا شديدة في رقبتها وأجزاء مختلفة من جسدها، بالإضافة إلى قطع مروّع في جانبها الأيسر، مما يشير إلى الرعب في مكان الحادث ومدى هجوم القاتل عليها.

مقطع  نيرة أشرف الذي تم التقاطه في المشرحة بعد وقت قصير من وصولها إلى المستشفى، هو “جثة هامدة” تتناثر فيها الدماء حيث أصيبت الشابة بجروح خطيرة.

انهيار اسرة المجني عليها بعد مشاهدة الفيديو

وشاهدت أسرة القتيل فيديو ابنتهم في المشرحة وانتشر انتشارا واسعا في مصر، كما تم التعرف على مسرب الفيديو الذي نقل على الفور المشهد وتسجيل الفيديو بعد أن أصابهم الذعر والحزن بسبب القبح.

قد تشاهد أيضا: بالفيديو الفنان معوض اسماعيل وقصة انفصاله من ياسمين جمال بعد 8 شهور زواج فقط

وأكدت أسرة الطالبة نيرة أنها أصيبت بصدمة نفسية وأخلاقية بمشاهدة أداء ابنتهم الجسدي وفضح عريها، مستشهدة بالفيديو نيرة أشرف المتداولة في المشرحة.

الكشف عن مسرب فيديو نيرة اشرف من المشرحة

وتشير التحقيقات الأولية إلى أن المسئول عن تسريب وإطلاق فيديو نيرة أشرف في المشرحة كان مسعفًا بالمستشفى ، وسيجري تحقيق للكشف عن سبب التسريب.

وكانت محكمة جنايات المنصورة أيدت حكم الإعدام في جريمة قتل نيرة مع سبق الإصرار، وقد اشتعلت النيران على السوشيال ميديا.

طالع أيضا: فيديو: العثور على جثة مفقود نجران الطفل رائد آل جعرة

بعد تداول مقطع فيديو نيرة أشرف في المشرحة ومطالبات بإعدام الطالب قاتل نيرة محمد عادل حيا، وذلك نظرا لوحشية وقبح الجرائم التي ارتكبها ، وعلى الجميع أن ينظروا فيها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: