التخطي إلى المحتوى
سبب وفاة احمد عبدالله الشتيل وزوجته خالده غنام الديكان وأبنته أسماء

في جريمة بشعة هزت الكويت، توفي المواطن احمد عبدالله الشتيل وزوجته خالده غنام الديكان وأبنته أسماء، في الجريمة المعروفة إعلامياً بـ”جريمة العارضية“.

حالة من الحزن الكبير، تسود علي مستخدمي تويتر، أثر إعلان نبأ سبب وفاة احمد عبدالله الشتيل وزوجته خالده غنام الديكان وأبنته أسماء، وتبين أنهم ضحايا جريمة القتل المتعمدة في منزلهم بمنطقة العارضية بالكويت اليوم الجمعة.

أسماء احمد عبدالله الشتيل

تلك الجريمة التي اهتزت لها الصحف الكويتية، علي خلفية تفاصيلها البشعة، حيث تم العثور علي جثة ثلاث مواطنون من الجنسية الكويتية مقتولين في منزلهم بمنطقة العارضية، وذلك بعد مرور ثلاث أيام علي وقوع الجريمة، وأتضح أن الرائحة انتشرت في مكان السكن، وبدخول السكن، تبين وفاة أب وأم وأبنتهما بطريقة وحشية.

وكشفت التحقيقات أنه لم يتم العثور علي الخادمة في المنزل، كما لا توجد أي شبهة جنائية، حيث تبين أن الذهب والمال كما هم لم يتم الاقتراب منهم. ونجحت أجهزة الأمن في تحديد مكان الخادمة، وتم إلقاء القبض عليها، ويجري في الوقت الحالي التحقيق معها، من أجل معرفة التفاصيل وأين كانت وقت وقوع الجريمة.

وحسب آخر تحديث حول الجريمة، أتضح أن الدافع وراء الجريمة ليس السرقة، ويتم في الوقت الراهن العمل للكشف عن الدافع الحقيقي، وسوف يتم الكشف عن التفاصيل كاملة عقب انتهاء التحقيق مع الخادمة، التي لم يتم العثور عليها داخل المنزل وقت دخول الشرطة، مما أثار الشكوك حولها، خصوصًا وأنها كانت تعمل باليومية.

يذكر أن السيدة خالده تُعتبر أبنة الموسيقار غنام الديكان (82 عاماً)، موسيقار وملحن كويتي الجنسية، تعاون خلال مسيرته مع لفيف من النجوم منهم: عبد الله الرويشد، نبيل شعيل، عبد الله بالخير، نوال الكويتية، وغيرها من الأسماء اللامعة في مجال الأغنية الكويتية والخليجية بشكل عام.

وأطلق مستخدمي منصة التواصل الاجتماعي تويتر، هاشتاج يحمل أسم جريمة العارضية، التي هزت الكويت اليوم الجمعة، وحرص المئات علي نشر التعازي والمواساة لأسرة الراحليين، وعبروا عن حزنهم الشديد تجاه الخبر، الذي راح يسود مختلف الصحف الكويتية والعربية صباح اليوم، بالإضافة إلي بعض الإعلاميين والشخصيات المؤثرة علي شبكة التواصل أمثال فجر السعيد ومقدم برنامج مع حمد قلم.

error: