التخطي إلى المحتوى

سبب استقالة مريم العقيل من ديوان الخدمة المدنية في الكويت

سبب استقالة مريم العقيل من ديوان الخدمة المدنية في الكويت الخبر الذي انتشر كالنار في الهشيم على وسائل إعلام كويتية في الساعات القليلة الماضية، وأبدى عدد كبير من المدونون على تطبيق التدوين “تويتر” رغبتهم في التعرف على سبب الاستقالة وما موقفها من منصب رئيسة ديوان الخدمة المدنية الذي شغلته منذ (مايو 2021).

مريم العقيل

ولدت مريم العقيل في الكويت وتُعتبر من مواليد (1968) وعمرها الآن 54 عاماً، شغلت منصب (رئيسة ديوان الخدمة المدنية) برتبة وزير أعتباراً من (مايو 2021) ومن المقرر قبول استقالتها في الأسبوع الجاري بعدما أعلنت في (1 أغسطس 2022) عن عدم رغبتها في التواجد في هذا المنصب. وقبل تعيينها في منصبها الأخير تردت في لفيف من المناصب البارزة بدولة الكويت منها كوزيرة لشؤون المالية والاقتصادية خلال الفترة من (فبراير 2020 وحتى ديسمبر 2020). وقد اشتهرت بفضل عملها في الشؤون الاقتصادية والمالية، فهي خريجة جامعة الكويت، حيث تخرجت عام 1989 حاصلة على شهادة البكالوريوس في المحاسبة.

سبب استقالة مريم العقيل

قالت صحيفة “القبس” اليوم الإثنين (1 أغسطس)، أنها علمت عن مصادرها عن نية الكويتية مريم العقيل في الاستقالة من منصبها الحالي كرئيسية لديوان الخدمة المدنية في الكويت، وسيتم قبول استقالتها في الأسبوع الجاري. ويجدر الإشارة إلى أن سبب استقالة مريم العقيل لا يزال غامضاً إلى الآن، وحسب ما نشرته الصحيفة نفسها فإن الأسباب “شخصية” على حد قولها. يذكر أن الفترة الأخيرة شهدت هجوم عدد من المستخدمين على وسائل التواصل الاجتماعي، على الاقتصادية مريم العقيل، مطالبين إياها بالتنحي من منصبها. وارتفعت أصوات البعض مطالبين بأن يتمتع الرئيس القادم للديوان بأن يتحلى بالقرارات الجيدة، حيث كتب أحدهم: “نطالب الرئيس القادم تطبيق المرسوم الأميري ٢٠١٧ توظيف أبناء الكويتيات مع تعديل المميزات الوظيفية و المالية لهم، ونطالب صياغة قرارات لإعطاء المواطنات بدل الإيجار أسوة بالوافدات والوافدين في الدولة”. [ المجلس ، رئيس ديوان الخدمة المدنية مريم العقيل تقدمت باستقالتها ، 1/8/2022 ]

وتفاعل مئات من رواد التواصل مع خبر استقالة مريم العقيل من منصبها، ومتسائلين عن الأسباب.

يهمك أيضًا: سبب استقالة ضرار العسعوسي من منصب النائب العام

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: