التخطي إلى المحتوى

قصة ساشين ليتل فيذر بالتفصيل وسبب وفاتها

ضجّت منصات التواصل، بخبر وفاة الناشطة الحقوقية الأمريكية الشهيرة “ساشين ليتل فيذر”، يوم الإثنين. في خبر أثار حالة من الحزن البارزة على مستخدمي تطبيقات السوشيال ميديا، واسترجع نشطاء، موقفها النبيل تجاه العنصرية خلال حفل توزيع جوائز الأوسكار.

ففي عام 1973، أقيم حفل توزيع جوائز أوسكار المنعقدة كل موسم حالياً، ووقع اختيار لجنة المسابقة، على الممثل “مارلون براندو” ليحصل على جائزة أفضل ممثل عن دوره في فيلم “العراب”، ولكن حدث ما لم يتوقعه أحد.

سبب وفاة ساشين ليتل فيذر

أعلنت وسائل إعلام أمريكية موثوقة، صباح الإثنين (3 أكتوبر)، عن سبب وفاة ساشين ليتل فيذر الناشطة الحقوقية الأمريكية الشهيرة، عن عمر يناهز الـ75 عاماً، وبحسب toofab فإن سبب الوفاء جاء بشكل طبيعي.

عُرف اسم الناشطة الأمريكية ذات الأصول الأباتشية “ساشين ليتل فيذر”، من خلال ظهوره البارز على السجادة الحمراء في حفل توزيع جوائز الأوسكار. ومن وقتها وأصبح الجميع يعرفها جيداً، وبات  أسمها مألوفاً لدي العشرات من وكالات الأنباء وكبرى المحطات الفضائية التلفزيونية.

قصة ساشين ليتل فيذر والأوسكار

رفض الممثل مارلون براندو زوج ساشين ليتل فيذر، تسلم جائزة الأفضل من أوسكار، وفضل أن يرسل زوجته بدلاً منه، ليس بغرض الحصول على الجائزة، وإنما لتوبيخ هوليود بأكملها على خلفية العنصرية ضد السكان الأصليين.

وفي التفاصيل، كشفت “ساشين” أن زوجها “مارلون” أرسل معها خطاباً يندد فيه بتعمد تشويه هوليود لصورة السكان الأصليين، وتزامناً مع تضامنه مع السكان الأصليين، رفض تسلم الجائزة.

أوسكار تعتذر بعد مرور 5 عقود

في سبتمبر 2022، قدم القائمين على جائزة أوسكار، اعتذاراً للناشطة ساشين ليتل فيذر وزوجها مارلون  براندو، على خلفية العنصرية تجاه السكان الأصليين من قبل هوليود، وذلك بعد مرور 50 عاماً على الواقعة.

قد يعجبك | كتايون رياحي انستقرام الرسمي | وفاة كتايون رياحي في ظروف غامضة!

وتوفي الممثل الأمريكي مارلون براندو عن عمر يناهز الـ80 عاماً يوم 1 يوليو 2004، في مدينة لوس أنجلوس، بعد معاناته مع فشل تنفسي. وتزوج أكثر من مرة، ولم يتم الكشف عن هوية زوجاته سوى “ساشين ليتل فيذر – تاريتا تيريبايا (1962–1972) – موفيتا كاستانيدا (1960–1962) – آنا كاشفي (1957–1959)”، في حين يوجد له زوجاته أخرى لم يتم الإفصاح عنهم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: