التخطي إلى المحتوى

حادث راشد محمد الكيتوب الذي تسبب في وفاته! وما علاقة حكمت الكيتوب

صعد أسم الإماراتي “راشد محمد الكيتوب”، إلى ترند البحث، وضجّت وسائل التواصل الاجتماعي، بحثاً عن الشاب “راشد محمد احمد الكيتوب النعيمي” الذي لقى وفاته صباح “السبت”. وسجل محرك البحث العالمي “جوجل”، معدلات بحث مرتفعة نحو “حكمت الكيتوب”، رائدة الأعمال والمؤثرة الإماراتية.

وفي التفاصيل، غيب الموت صباح السبت (29 تشرين الأول/أكتوبر 2022)، الشاب راشد محمد احمد الكيتوب النعيمي في عمر الزهور. وسرعان ما نعاه المئات من مستخدمي تطبيقات التواصل الاجتماعي في دولة “الإمارات”.

وتساءل نشطاء، عن سبب وفاة راشد محمد احمد الكيتوب النعيمي، بعد أن ذُكر أسمه على عدد من المنصات المعنية بشؤون الأخبار.

وفي الجانب الآخر، ارتبط أسم رائدة الأعمال الإماراتية “حكمت الكيتوب” بالراحل، فما علاقتها به.

سبب وفاة راشد محمد الكيتوب “من هو”

خطف الموت في ٤ ربيع الآخر ١٤٤٤ هـ، المواطن الإماراتي الشاب راشد محمد احمد الكيتوب النعيمي. ولم تذكر الجهة التي أعلنت عن وفاته تفاصيل الوفاة بشأن سبب الموت والجنازة وهذه المتعلقات. وعلم رواد التواصل، بوفاته في عمر الزهور، حيث كان لا يزال في العقد الثاني من عمره.

وبحسب مصادر شبه رسمية، ذكرت أنه لقى مصرعه في حادث مروري.

ويجدر الإشارة، أن الساعات القليلة الماضية، شهدت تداول صورة لـ”الدكتور راشد بن سلطان الكيتوب “، مؤسس والرئيس التنفيذي لـ”شركة راشد الكيتوب للمحاماة والاستشارات القانونية”. وزعم ناشري صورته أنه المقصود بخبر الوفاة، بشأن رحيل الشاب راشد محمد احمد الكيتوب النعيمي عن عالمنا، وفي الحقيقة أن هناك تضارب في الأنباء.

 

وأتضح أن الفقيد يُدعى “راشد محمد احمد الكيتوب النعيمي”، ولا توجد أي صورة له على شبكة التواصل الاجتماعي، أو على سيرش البحث. في حين أن المحامي والدكتور راشد بن سلطان الكيتوب  من الشخصيات البارزة وهو حي يرزق.

صورة الدكتور راشد بن سلطان الكيتوب

وعلى هذا الصدد، جاء أسم المؤثرة “حكمت الكيتوب”، من ضمن عمليات البحث الشائعة، التي ارتبط أسمها بالراحل “راشد الكيتوب”.

من هي حكمت الكيتوب

تُعتبر حكمت الكيتوب، رائدة أعمال إماراتية الجنسية، من الشخصيات التي اشتهرت بفضل تواجدها في ساحة المشاهير، وتحظى بشعبية كبيرة على مستوى التواصل الاجتماعي، حيث تملك حساباً نشطاً عبر سناب شات و انستقرام.

علاوة على ذلك، فهي من سيدات الأعمال البارزات في دولة الإمارات العربية المتحدة، ويربط بينها وبين لفيف من الفنانين والفنانات وكبار الإعلاميين في منطقة الخليج، بصداقة وتيدة، ولها مداخلات تلفزيونية وإعلامية متميزة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: