التخطي إلى المحتوى

تعطيل الدراسة في الإسكندرية بسبب سوء الأحوال الجوية
تعطيل الدراسة في الإسكندرية

تعطيل الدراسة في الإسكندرية بسبب الأحوال الجوية السيئة التي بدأت من يوم الجمعة وإلى اليوم الاثنين 9 نوفمبر 2020، حيث أن المطر كان يهطل بغزارة شديدة على محافظة الإسكندرية وأمطار خفيفة على بعض المحافظات الأخرى مما دفع الطلاب والطالبات إلى انتظار قرار تعطيل المدارس في المحافظة لسوء الأحوال الجوية.

وكان البيان الجديد الذي أصدرته الهيئة العامة للأرصاد الجوية في مصر يوم الأحد أمس أنه سوف تهبط أمطار غزيرة على محافظة الإسكندرية بنسبة 18% تقريبا، وتكون درجة الحرارة كما يأتي: العظمى 22 والصغرى 18.

وبناء على ذلك قام محافظ الإسكندرية اللواء محمد الشريف أن يتم تعطيل عمليات الدراسة بالمحافظة نظرا لسوء الأحوال الجوية وهطول المطر بشكل غزير في أنحاء المحافظة.

حيث أن الأحوال الجوية لا تزال غير مستقرة إلى الآن ومن المتوقع أن يتم هبوط أمطار غزيرة مجددا ورياح رعدية على بعض المناطق في مختلف المحافظات ومن أبرزهم محافظة الإسكندرية، وذلك بحسب ما أصدرته الهيئة العامة للأرصاد الجوية ووزارة الموارد المائية والري.

وتم إغلاق كافة المدارس والجامعات في محافظة الإسكندرية بناء على القرار الذي تم إصداره ولكن باستثناء القيادات وأطقم العمل والنوبتجيات، بحسب الاحتياجات التي يحددها مديري الإدارات التعليمية.

وتعمل وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني برئاسة الدكتور طارق شوقي على متابعة الأحوال الجوية في كافة المحافظات المصرية لاتخاذ قرار تعطيل الدراسة من عدمه ونفيه في حالة وجود عدم انقلاب الأحوال الجوية في البلاد، وبحسب رؤيتها للوضع الداخلي.

وجاء ذلك في طار الحفاظ على السماح بالفرصة الكلية لكافة الأجهزة والجهات المحددة لأخذ كل التدبيرات والاحتياطات والاستعدادات واتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية من الطقس ومتابعة الأحوال لرؤية الوضع الجوي في البلاد واتخاذ القرارات المناسبة في الأوقات المناسبة وذلك سعيا للحفاظ على سلامة الطلاب وكافة المواطنين في مصر.

قد يهمك أيضا: حقيقة تعطيل الدراسة في جامعات محددة بقرار رسمي من وزير التربية والتعليم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: