التخطي إلى المحتوى

النيابة العامة تقرر حبس المغرد (عبدالعزيز ضويحي بن رميح) لهذا السبب
قررت النيابة العامة بدولة الكويت حبس المغرد (عبدالعزيز ضويحي بن رميح) بالسجن المركزي 21 يوم وذلك لما قام به عبر وسائل التواصل الاجتماعي لاسيما منصة( x تويتر سابقا) بعد أن نشر تغريدات له من شانها “الإضرار بالعلاقات بين الكويت وتركيا”.

وزارة الداخلية التركية بعد تلقي دعم من رئاسة مكافحة الجرائم السيبرانية، أعلنت عن التحقق من هوية مغرد كويتي يدّعي أنه كاتب، واسمه عبدالعزيز ضويحي بن رميح، والذي أساء بشكل علني لمؤسس الدولة مصطفى كمال أتاتورك ولجواز السفر التركي وبادرت بتصعيد القضية واتخاذ كافة الاجراءات القانونية وعرضها على الجانب الكويتي.
يذكر  أن الشخص المذكور يشنّ عبر حسابه منذ مدة حملة تحريضية مسيئة لتركيا ورموزها بسبب العنصرية التي تتعرض لها الجاليات العربية بتركيا.

التعليقات

اترك تعليقاً