الأخبار من المصدر إليك مباشرة

الفنانة صفوة التونسية ويكيبيديا

الفنانة صفوة التونسية، مغنية تونسية، تدعي في الحقيقة باسم “نبيهة الڨرڨوري”، من مواليد عام 1945 ميلاديًا، ورحلت عن عالمنا في 19 نوفمبر 2021 عن عمر يناهز الـ76 عامًا.

الفنانة صفوة التونسية ويكيبيديا

ويكيبيديا: تُعتبر الفنانة صفوة التونسية، من أشهر الفنانات التونسيات في جيلها، لمع نجمها في الساحة الغنائية التونسية والعربية خلال العقود الأخيرة، لقبت بعدة أسماء ذات طابع خاص، واشتهرت إعلاميًا بلقب “جوهرة الجنوب”.

بدأت مسيرتها مع الغناء في مطلع الستّينات من القرن الأخير، وقد حظيت بشعبية كبيرة في مسقط رأسها بمدينة “الصفاقسي”، ثم حصلت علي فرصة للظهور علي خشبة المسرح للمرة الأولى عام 1961 بعد أن تبناها الأستاذ “علي حشيشة”، وعرض عليها المشاركة في احدي المسارح الغنائي المعروفة في تونس.

وبعد ظهورها اللافت علي المسرح، ظهرت ولأول مرة في عمر السابعة عشر في الإذاعة التونسية في صفاقس حيث لحن لها أحمد حمزة، مجموعة من الأغنيات التي حصدت استحسان وإعجاب الآلاف. بعد ذلك وصل صوتها إلي محمد الجموسي، الذي أعلن فيما بعد أنه سيتبنى صوتها العزب، وقدمها إلي احدي المؤسسات الغنائية التي قدمتها للساحة بشكل مميز وطرحت لها لفيف من الأغاني التي لا زالت تكتب بأحرف من ذهب.

الراحلة قدمت للساحة الغنائية التونسية مجموعة متميزة من الأغنيات التي سرعان ما انتشرت في السوق، وأصبح الجميع يقوم بغنائها وتداولها علي صفحات التواصل وخصوصًا يوتيوب، ونذكر لكم من أبرز أغانيها :”“يا اللي ماشي للجزيرة، وطني، دبلج وحديدة، الدنيا لينا، الربيع جانا، نهارك فل صباح الخير”، وغيرها من الأغاني الأخري التي عُرفت بها خلال مسيرتها.

يذكر أن الراحلة تألقت عبر العديد من الفضائيات التلفزيونية المعروفة، كما أجريت معها عدداً من الحوارات التي كشفت من خلالها عن جوانب من سيرتها الذاتية وتفاصيل بدايتها.

سبب وفاتها

كشفت وسائل إعلام تونسية، عن سبب وفاة المطربة صفوه، حيث نشرت بعض الصفحات الإخبارية علي منصات التواصل، رحيلها عن عالمنا علي خلفية تعرضها للإصابة بالمرض المنتشر، ولكن أشارت احدي المصادر المطلعة، بأنها توفيت بشكل طبيعي، نافية جميع الأنباء الأخري.

error: