الأخبار من المصدر إليك مباشرة

الشيخ فلاح مندكار ويكيبيديا

الشيخ فلاح مندكار ويكيبيديا كل المعلومات عنه ومولده ونشأته وعلمه ومؤلفاته منذ حصول فضيلته علي درجة البكالوريوس امتياز وحتى حصوله علي درجة الدكتوراه مع مرتبة الشرف الأولي.

الشيخ فلاح مندكار ويكيبيديا

انه فضيلة الشيخ والعلامة أبومحمد فلاح بن إسماعيل بن أحمد مندكار .

وهو من مواليد 1950 م رحمه الله واسكنه فسيح جناته وقد رحل عن عالمنا اليوم عن عمر 70 عاما .

قضاها سيادته في العلم والبحث والتأليف والمحاضرات ونشر الفضيلة وترسيخ مفاهيم الدين وكان منذ شبابه وهو قد سخر كل وقته وجهده وفكره وعلمه للعلم والتعليم والفصاحة والبلاغة واللغة .

العلم الذي كان كل شغله الشاغل وكل همه التجويد والتحديث والتطويل والبحث والدراسة والمناقشات.

وكان يعمل في بداية مرحة الشباب معلما في اللغة الانجليزية وبدا وهو يقوم بتدريس الانجليزية يستكمل مراحل تعليمه في الدراسات العليا.

وبرغم تدريسة للغة الانجليزية لكن كان اهتمامة باللغة العربية كبيرا جدا ، وكذلك الانر اهتمامه بالفقه ودراسة العقيدة والحديث واصوله والنحو والبلاغة ، كل ذلك كان شغله الشاغل في مرحلة الماجستير .

ولم يكتفي بالعلم الأكاديمي الذي وصل فيه إلي اعلي درجة علمية ممكن يحصل عليها عالم من العلماء وهي الدكتوراه مع مرتبة الشرف الأولي.

وكانت مسيرته منذ صباه كلها توحي بنبوغه وتفوقه وطموحه وتمرسه في الحفظ والفهم والبحث للعلم وكل ماهو مهم واهم مما يشغل باله يريد ان يلم به ويتفرغ له  ويحافظ عليه .

تعلم أيضا علي يد أساتذة ومشايخ كبار وكان يجالسهم لينهل من بحار علمهم الفياض لان طالب العلم لايشبع ولايمل الطلب له حثي أخر لحظة في حياته .

من اساتذة الدكتور فلاح

العلّامة عبدالعزيز بن عبدالله بن باز رحمه الله،

الشيخ المحدّث محمد ناصر الدين الألباني

كان متواضعا طيبا راقيا في تعاملاته ومعاملاته ، كان صاحب أخلاق رفيعة لدرجة كبيرة وانعكس علمه علي أخلاقه بشكل رائع فكان كالنسيم بين جداول الأمنيات .

وكان كالشجرة الفواحة التي يستظل بها الجميع لينعمون بالعلم والأمل والطمأنينة والراحة.

كلن بين طلابه لينا سهلا يجيبهم ويرشدهم ويهديهم للطريق ويعلمهم ، ويشرح لهم ويفهمهم ، كان واعيا فاهما نابغا دارسا مشرقا كالبدر في ليل التمام .

واضحا وصريحا وشفافا ولماحا ، وكان كل وقته لطلابه ولعمل الخيرات وللمناقشات والمحاضرات وقضاء الحاجات .

انه نعم الأب والمعلم ونعم الأستاذ القدير الذي فقدته الأمة اليوم

إلي جنات عدن بالفردوس الأعلى بقدر ما قدمته وزرعته في نفوس محبينك مع النبيين ومع الصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا .

أهل العلم لايموتون سيدي فالعلم باقي في أذهان الجميع يفيدهم ويفتح لهم الطرقات .

أهل العلم مثلهم مثل الشهداء أحياء بيننا بنور علمهم وجمال فكرهم وتبقي ورودهم متفتحة في بساتين الجمال .

وأنت قدمت الكثير من المؤلفات العلمية التي مازالت تعلم البشرية وتهدية إلي سبل الرشاد .

فانعم بما قدمت من علم وفضيلة واسعد وأنت في جنان الرحمن بمحبة ورضا ودعاء من كل القلوب التي احبك وأحبت سيرتكم الجليلة وعلمكم الفضيلة وخلقكم وذوقكم ورضاكم وسماحتكم ووعيكم وجمالكم .. رحمك الله وكل من قرأ لك يدعو لك بالرحمة والمغفرة .

قد يهمك أيضا

فلاح اسماعيل مندكار ويكيبيديا (داعية)

error: