التخطي إلى المحتوى

سبب وفاة الشيخ أبو عبد السلام الجزائري ويكيبيديا

الشيخ أبو عبد السلام الجزائري ويكيبيديا ، هو داعية وعالم سني جزائري، (أسمه الحقيقي:جعفر أولفقي)، في حين يُلقب بـ”أبو عبد السلام”، من أبرز الدعاة في الجزائري، من مواليد ولاية بجاية، ونظراً لدراسته وممارسته نشاطه المهني، قضي عدة سنوات داخل ولاية “سطيف”.

توفي في الثلاثاء (11 أكتوبر) 2022، عن عمر يناهز الـ75 عاماً، في ولاية سطيف، داخل إحدى غرف الاستحمام الشهيرة. ورثاه العشرات من الكوادر الإعلامية، ونعته وزارة الأوقاف في بيان خاص عبر منصات التواصل الاجتماعي، مبينة أن الفقيد كان من الشيوخ البارزين، وذو مسيرة طيبة.

سبب وفاة الشيخ أبو عبد السلام الجزائري

كشفت وسائل إعلام جزائرية رسمية، صباح الثلاثاء الخامس عشر من ربيع الأول 1444 هجرياً، عن سبب وفاة الداعية الجزائري جعفر أولفقي، وشهرته “الشيخ أبو عبد السلام الجزائري”، نتيجة تعرضه لسكته قلبية أدت بحياته، أثناء تواجده في إحدى غرفة الحمام المعدني بولاية سطيف.

وذكرت تقارير صحفية، أن الفقيد قبيل مماته بساعات، رفض تواجد أقاربه معه داخل غرفة الحمام المعدني، وفضل أن يقوم بالاستحمام في مكان آخر، حتى وصلهم نبأ وفاة الشيخ الذي حل عليهم كالصدمة.

من هو الشيخ أبو عبد السلام الجزائري ويكيبيديا – السيرة الذاتية

الشيخ أبو عبد السلام الجزائري وأسمه الكامل الحقيقي “جعفر أولفقي”، ولد ونشأ في قرية “توريرث” التابعة لبلدية “تمقرة” بولاية “بجاية”، فهو من مواليد (2 ديسمبر 1946م)، وتوفي في ولاية سطيف بعمر يناهز الـ75 سنة.

تلقى تعليمه الابتدائي والثانوي بمسقط رأسه، وقرأ القرآن الكريم في إحدى مساجد قريته. ثم قرر أن يستكمل مسيرته التعليمية، ليحصل على شهادة الليسانس في اللغة العربية وآدابها، ولم يتوقف شغفه عند هذا الحد، حيث تحصل على شهادة الماجستير في الفقه وأصوله.

وبعد التخرج عمل كمدرس ومعلم في وزارة التعليم، ثم تم ترقيته ليكون مدير مدرسة ثانوي، ثم حصل على وظيفة داخل وزارة الأوقاف، وبدأ في ممارسة عمله كداعية على المحطات التلفزيونية.

وكان من ضمن الشخصيات الجزائرية المؤثرة على الصعيد الديني، وله مقولات مؤثرة، وتميز بحديثه اللائق، وتميزه العلمي عن باقي الدُعاة في العالم العربي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: