الأخبار من المصدر إليك مباشرة

الدكتور زغلول النجار في ذمة الله بعد صراع مع المرض

صعد هاشتاق الدكتور زغلول النجار في ذمة الله، إلي قائمة الأكثر رواجاً علي موقع تويتر في مصر، وأثار خبر رحيله عن عالمنا، ضجة واسعة علي وسائل الإعلام المصرية خلال الساعات المنصرمة.

ونشرت عدد من الصفحات الإخبارية وغيرها المنشورات علي شبكة التواصل، خبر رحيل العلامة زغلول النجار.

وسرعان ما تصدر نبأ وفاته الأكثر اهتماماً، وشك العشرات في مصداقية الخبر، برغم تأكيد عدد من مستخدمو السوشيال ميديا صحته.

 الدكتور زغلول النجار في ذمة الله

نفت صحيفة اليوم السابع، نبأ وفاة العلامة زغلول النجار عن عمر يناهز الـ88 عامًا، بعد تعرضه لأزمة صحية، وأكدت أنه تم التواصل مع مصادر مقربة وتم فبركة الخبر.

ومن جانبه، نشر أدمن حسابات الدكتور زغلول النجار، علي منصات التواصل الاجتماعي فيسبوك و تويتر خبر رحيله عن عالمنا,

وأكدت الصفحة الرسمية له علي موقع التدوين والرسائل فيسبوك، أنه يتمتع بصحة جيدة، ورداً علي الأخبار المنتشرة عنه مؤخراً، قالت أنها عارية تماماً من الصحة.

ويُعد زغلول راغب محمد النجار من مواليد قرية بسيون التابعة لمحافظة الغربية مصر، ولد في نوفمبر عام 1933 ميلاديًا، ويصل عمره الحالي لـ87 عاماً، يعتنق دين الإسلام، داعية إسلامي خريج جامعة ويلز، يرأس عدة مناصب لعل أبرزها كـ”رئيس لجنة الإعجاز العلمي في القرآن الكريم”.

وراح العديد من المغردون والنشطاء علي منصة تويتر، يكذبون خبر رحيل الداعية زغلول النجار، ونشر drmohamadabbas معلقًا :”اللهم هب عبدك العالم العلامة زغلول النجار عمرا مديدا في طاعة فإن الأمة تشهد له كما استفادت منه ومن دفاعه عن كونك وشرعك”.

وغرد صورية عزاد بقوله :”خبر وفاة الدكتور #زغلول_النجار غير صحيح
وهو بخير وبصحة جيدة ، نسأل الله أن يطيل ويبارك في عمره “.

أسيرا سورات كتبت علي تويتر تعلق :”خبر وفاة الدكتور زغلول النجار، شبكة mbc مصر نقلت الخبر عن بعض الكتاب و تبين انه غير صحيح، و قد نفاه الدكتور زغلول نفسه على حسابه في تويتر، فمعذرة”.

وغيرها من التعليقات والتدوينات المنتشرة علي السوشيال ميديا، تدعوا لزغلول النجار، بأن يبارك الله عز وجل في عمره، ويجعله نوراً للإسلام.

error: