التخطي إلى المحتوى

الاتحاد الأسيوي يعاقب محمود مرضي مهاجم الأردن من اجل “قضية الشرفاء”

وكان لاعب منتخب الأردن المعروف “محمود مرضي” قد رفع تشيرته الأساسي ليظهر تحت منه تيشرت آخر مكتوب عليه “هي قضية الشرفاء”. تضامنا مع فلسطين.

وبعد أن قام بذلك حصدت تلك الصورة مشاهدات عالية وتشجيع حار من الجماهير.

وكذلك الأمر تأييد من الجميع لإيمانهم الراسخ أنها بالفعل قضية الشرفاء.

ومن حق كل لاعب عربي أن يعبر بصدق عن شعوره نحو أمته العربية.

لكن مع الأسف الشديد الاتحاد الأسيوي لكرة القدم اعتبر ان هذا الشعار شعارا سياسيا ومخالف قانونيا للعبة كرة القدم ولا يجب استخدامه في المباريات الدولية.

ووقع الاتحاد الأسيوي غرامة مالية على لاعب المنتخب الأردني فورية ومهاجم منتخب الأردن “محمود مرضي” قدرها 1500 دولار.

وكان مدرب منتخب الأردن له رأي معاكس لقرار الاتحاد الأسيوي لكرة القدم حيث رأي أن اللاعب على خلق عالي ولاعب متميز ومن حقه أن يعبر بحرية عن قضية بلاده ولا دخل للاتحاد الأسيوي في ذلك من قريب أو من بعيد.

التعليقات

اترك تعليقاً