التخطي إلى المحتوى

اشتروا أجود أنواع الشاي من عند “عمر باهبري”.. رسالة الجيش البريطاني لكل اليمنيين

قصة تاجر الشاي اليمني، درس لكل من أراد احتلال بلاد العرب، الرجل البسيط تاجر الشاي اليمني “عمر باهبري” منذ صباه وهو يعمل في تجارة الشاي، وله قصة مع هذا المجال، ويعرفه القاصي والداني، عندما احل الاحتلال البريطاني إلى اليمن، كان يبحث عن مترجم، للتواصل بين اليمنين والجيش البريطاني، فلم يجدوا أمامهم وفي طريقهم غير تاجر الشاي “عمر باهبري” فماذا حدث، وماذا دار بينهما من حوار.

جيش الاحتلال البريطاني وعمر باهبري

لم يرفض باهبري طلب جيش البريطاني منه وراح يترجم لهم ويتعاون معهم، في المقابل يروجوا لبضاعته، ويسهلوا له أمور تجارته، ورحب الجيش البريطاني، لأنه دائما يعمل الشيء مقابل الشيء، وراح يترجم لهم ما طلبوه منه ليوجهوا رسالتهم إلي أهل اليمن ويوزعوا عليهم مطالبهم بالطائرات، وتم بالفعل طباعة تلك الرسالة المهمة التي يريد أن يوصلها الجيش البريطاني لأهل اليمن، وبعد طباعة البيان وتوزيعة على كل أرجاء اليمن، وجوا مكتوب في المطبوعات ” اشتروا أجود أنواع الشاي من عند عمر باهبري” وهكذا وصلت رسالة الجيش البريطاني لكل اليمنين عن طريق العم باهبري.

التعليقات

اترك تعليقاً