التخطي إلى المحتوى

فيديو | سبب مقتل ريكا كارينا rika karina في إندونيسيا «التفاصيل كاملة»

تفاصيل جريمة مقتل الفتاة الإندونيسية ريكا كارينا rika karina على يد أحد العاملين معها في مجال مستحضرات التجميل، والتخلص من جثتها في سلة مهملات الأطفال بعد أن وجه لها عدة طعنات أدت إلى وفاتها.

وفي التفاصيل، تعود جريمة ريكا كارينا rika karina لـ”7 يونيو 2018″، وهي فتاة مسلمة كانت تقيم في منطقة “العاجي” إحدى مناطق مدينة “تنغارونغ” الإندونيسية، والتي تُعرف  بأن أهلها من أهل السنة.

وأكدت صحيفة “tribunnews”، أنه بتاريخ (7/6/2018)، تم العثور على جثة فتاة بالقرب من مسجد العاجي، وبالفحص تبين أنها تدعى “ريكا كارينا rika karina”، وعمرها 21 عاماً.

هندري

وكشفت ذات الصحيفة، أن شرطة منطقة العاجي، وجدوا جثة الفتاة داخل صندوق من الكرتون، وتخرج منه رائحة غريبة، وبالفحص تبين أنها جثة فتاة.

مقتل ريكا كارينا rika karina

وأكد تقرير الطب الشرعي وجود عدة طعنات في جسدها، وتم فتح تحقيق في الجريمة، وبمراجعة البصمات وجميع الإجراءات اللازمة، تم تحديد هوية القاتل.

ويدعى “هندري”، وعند تحديد مكان إقامته، وبمداهمته حاول الهروب ولكنه فشل، بعدما تلقى رصاصة في قدمه أفقدت القدر على السير. وبمواجهته اعترف بارتكاب الجريمة وكشف عن الدافع، حيث ذكر أنه نشب بينهما خلاف في عملهما في مستحضرات التجميل.

ريكا

وأثبتت التحريات أن “هندري” و “ريكا كارينا rika karina” كانا شريكان في عملهما، حيث أن مهمة هندري البيع في حين كانت مهام ريكا التوزيع. ويقول هندري في حديثه أمام النيابة، أنه اتصل على ريكا وأخبرها برغبته في استرجاع الأموال مقابل البضاعة زاعماً أن بضاعتها “ثقيلة وغير نافعة”، كما حدد معها معاد لتسوية الأمور، واستقر كلاهما على التواجد في منزل المتهم.

وأثناء الحديث المتبادل بينهما، بدأ “هندري” في التطاول عليها، وأمسك بسكين حاد وأخذ يضربها عدة طعنات في جسدها مما أسفر عن وفاتها فوراً. وتخلص من جثتها عن طريق وضعها في كرتونه ووضعها خلفه على دراجتها التي جاءت بها إلى منزله كوسيلة نقل خاصة بها، وفي سلة مهملات كبيرة متعلقة بحفاظات الأطفال، وضعها بداخلها وهلع إلى منزله من أجل التخلص من الشبهة الجنائية وإخفاء السكين الذي استخدمه في جريمته البشعة.

وفي شهر وقوع الجريمة يونيو 2018، تم إلقاء القبض على هندري قاتل ريكا. وبثت وسائل إعلام إندونيسيا، مقاطع فيديو لحظة العثور على جثة الفتاة، وسرعان ما تناقلت على عديد وسائل السوشيال ميديا.

كما وظهر الفيديو بشكل ما، ضمن المواضيع الرائجة في المنطقة العربية من خلال “تيك توك”، حاصداً مشاهدات وتفاعل كبير، وظن البعض أن جريمة وقعت هذا العام، وفي الحقيقة أنها تعود لـ4 سنوات مضت.

ويجدر الإشارة إلى أن فيديو rika karina يحتوى على مشاهد قاسية، وتم حذر الفيديو الأصلي من على يوتيوب، نظراً لمخالفته لمعايير المجتمع. ويعتذر كايرو تايمز، عن نشر المقطع الذي جرى تداوله عبر تيك توك مؤخراً.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: