الأخبار من المصدر إليك مباشرة

مؤسسة شباب الألباب للفنون والعلوم والتكنولوجيا والحرف اليدوية.

0

مؤسسة شباب الألباب للفنون والعلوم والتكنولوجيا والحرف اليدوية.

الكاتب والسيناريست المعروف عماد النشار دائما مهموم بالعديد من القضايا التي من شأنها نشر الوعي الهادف وتنمية العقول الراجحة وفتح أبواب جديدة للابتكار والجمال والمعرفة .

ومن الملاحظ لمتابعة كل كتاباته يجد انه ابن طين الأرض الذي تشبع من نيلها فراح يهدي للخصبة اقوي ونضج بذور أفكاره حتي تنبت وتخضر وتكبر وترمي ثمارها للمتعبين الذين يستظلون بظلها ويسبحون بحمد الله العظيم الذي أهداهم تلك النعم عليهم .

من صلب أفكارة اهتدي إلي فكرة عبقرية سوف يشرحها لكم بنفسه ونحن نضم صوتنا اليه ونقف ونساند ونجوع كل الجهات المعنية بالتعاون مع ذلك المبدع حتي تصبح مؤسسته قبلة لهؤلاء الذين أهملتهم الأيام وغفلت عن دورهم المهم فراح يفتح لهم الأبواب من جديد لينطلقوا إلي عالم ارحب كله نور وشموع وأمنيات.

وكايرو تايمز تهديكم هذه الفكرة لعلها تعجبكم وتوثق لصاحبها الكاتب والسيناريست النشط عماد النشار .

نبذة تعريفية

==========

جامعة  “شباب الألباب” للفنون والعلوم والتكنولوجيا والحرف اليدوية +50

هي كيان متخصص لتدريس وتدريب أصحاب المواهب والملكات الذين تقاعدوا عن العمل لبلوغهم السن القانونية أصحاب العقول النابهة النابضة بالطموح والتحقق ومازالوا قادرين على العطاء ، والذين حال انشغالهم في البحث عن سبل الرزق في دروب الحياة وكهوفها ، عن التفرغ لإبراز مواهبهم وملكاتاتهم والارتقاء والبلوغ بها إلى أبعد مكان لتحقيق إنجازاتهم الإبداعية التي لطالما حلموا بها .

قد يهمك أيضا: مؤسسة الكويت للتقدم العلمي صرح هائل للبحث العلمي والتعليم والتكنولوجيا والخدمات الطلابية

مقدمة

===

سبعة ملايين شجرة سامقة وارفة الظلال ، هم تعداد من تخطى عمرهم الستين  في مصر المحروسة فقط ، إلى  جانب  أضعافهم من الأشقاء في سائر وطننا العربي الكبير ، هذا التعداد حسب مع أعلن عنه جهاز التعبئة والإحصاء المصري في اليوم العالمي للمسنين في سبتمبر الماضي ، مازلوا قادرين على طرح أشهى وانضج الثمار ، صنوان وغير صنوان ، معتق بخبرة حياة حافلة ، تجاوزت النصف قرن عطاء ، يفوح من بين ثنايا روحهم أريج المواهب المعبق بنسائم الملكات والإبداعات المختلفة ، ينثرونها على استحياء خشية التهكم والسخرية ، من مجتمع يرى أن عليهم التقاعد عن الحياة كما تقاعدوا عن العمل ، ليفسحوا المجال والمكان للأجيال القادمة ، على الرغم أنه لا مستقبل بدون حاضر ينهل من نبعه ، ولا بدون ماضي مهد لهم الأرض ومد جسور الخبرة والعبرة ، وشيد لهم صروح التجارب والإنجازات الكبرى .

ولكن كان لمنظمة الصحة العالمية  رأي آخر عندما  زفت  البشرى لكبار السن، حيث قدمت فى فبراير 2018 تصنيفًا جديدًا لمراحل عمر الإنسان، وأعلنت أن الأشخاص حتى سن الـ 65 يعتبرون فى سن الشباب، الذي يمتد وفق التصنيف الجديد للمنظمة من سن 25 حتى 65، ومتوسطو العمر بين سن 66 حتى 79، أما كبار السن فبين 80 حتى 90، وسن الشيخوخة يبدأ من بعد الـ 90.

إذاً هؤلاء حسب التصنيف الجديد قد وصلوا لقمة هرم العطاء  وعلينا أن نوفر لهم سبل وادوات الدعم لإبراز مواهبهم وملكاتهم وابداعاتهم التي عطلتهم عنها أشغال العيش وأعباءه ، وقد آن الأوان بعد تحررهم من روتينهم اليومي وتفرغهم لاستئناف ماتم تأجيله لعقود

 

الموضوع

======

تدشين  مشروع تنموي رائد في مجالات الفن والإبداع ، ليكون بمثابة صرح علمي غير مسبوق في مصر والعالم العربي لإحتضان مواهبهم  وملكاتهم وإبداعاتهم ، من خلال إلحاقهم بالجامعة ليدرسوا مناهج وقواعد السيناريو والمسرح والتمثيل والإخراج والتصوير  والمونتاج والنقد وفن المقال والقصة والرواية والفن التشكيلي ، إلى جانب العلوم والتكنولوچيا والحرف اليدوية ، وبالتعاون مع المعاهد والنقابات والجمعيات والكيانات المختصة ، ومنحهم شهادة أكاديمية معتمدة من الجامعة ومن هذه  الكيانات بعد تشكيل مجلس أمناء يضمهم جميعاً ، وبترخيص وإشراف وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ، ومايناظر هذه الكيانات في الوطن العربي ،وتوفير كل سبل الدعم المادي واللوجيستي لمساعدتهم في إنتاج أعمالهم وإخراجها للنور ، عبر  مخاطبة وعقد شراكة مع كافة الهيئات والجمعيات ومنظمات المجتمع المدني المختصة بالمسنين وكبار السن والجهات المانحه داخلياً وخارجياً ، كما أن المشروع ليس مقصوراً على دراسة الفنون والآداب فقط ، بل يمتد ليشمل كافة العلوم والتخصصات والحرف اليدوية لتحقيق أقصى إستفادة ، وإستمالة وجذب كل الميول من كل الشرائح والطبقات .

 

الآليات والتطبيق

===========

1- إنشاء جامعة متخصصة في الفنون لهذه الفئة العمرية ، على أن يكون لها فروع في الداخل والخارج ، أو إنشاء كلية متخصصة داخل إحدى الجامعات الخاصة ، على أن يكون لها فروع في الجامعات والمعاهد والاكاديميات في الداخل والخارج

2- في حال إنشاء كلية داخل إحدى الجامعات يتم تأسيس مجلس أمناء يضم ممثل عن جامعة المنشأ إلى جانب باقي الأمناء ممثلي النقابات الفنية الثلاثة ونقابة اتحاد الكتاب ومعاهد السينما والمسرح وأكاديمية الفنون ومعهد النقد الفني ونقابة الصحافيين ونقابة الإعلاميين  والجمعية المصرية لكتاب ونقاد السينما ، ونظرائهم في الوطن العربي .

3- وضع القوانين واللوائح المنظمة للعمل .

4- وضع البرامج والمناهج الدراسية بواسطة مجلس الأمناء بعد الإستعانة بخبرات الكيانات التي يمثلونها .

5- تحديد عدد الساعات المعتمدة للدراسة وتقسيمها على مدار العام الدراسي

6- تحديد عدد السنوات الدراسية للحصول على شهادة التخرج

7- منح الدارسين شهادة تخرج معتمدة من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ، إلى جانب إعتمادها من مجلس أمناء شباب الألباب .

مؤسسة شباب الألباب

الأهداف والإستراتيجيات

===============

1- إنشاء  كيان مقتصر عليهم يتلقوا فيه تعليمهم بعيداً عن تهكم وسخرية المجتمع ، وخاصة الأجيال الأقل سناً .

2- مراعاة البعد النفسي لهم بإشعارهم بأهميتهم في المجتمع ، وتعضيض حقيقة أنهم مازالوا قادرين على التعلم و العطاء والتميز.

3- مراعاة البعد الصحي لهم وتجنبيهم آثار الأمراض المزمنة التي يتعرضوا لها بعد بلوغ سن التقاعد عن العمل نتيجة الإنعزال والفراغ القاتل .

4- غرس أهداف جديدة لهم وفتح آفاق رحبة وتوفير كافة سبل الدعم لهم ومساعدتهم على بلوغها.

5- إستغلال عالم السوشيال ميديا والذي أصبح لايخلوا كف من شاشته الساحره ، وتدشين تطبيق “أبليكشن” خاص بهم يتوفر فيه كافة إحتياجاتهم الفكرية والمادية ، من علوم وآداب وفنون وصحافة ورياضة وصحة وحرف ومهارات وأزياء وأدوات .

6- العمل على توفير متجر لهم يتوفر فيها كل مايُعرض في التطبيق وتوفير عملية الشراء عن بعد وتوصيل السلعه لهم .

7- إنشاء قناة على اليوتيوب لعرض مايتلقونه من محتوي دراسي ،  والتدريبات التي يقوموا بها ، كمراجعة لهم ، وتشجيع للتعليم عن بعد لمن تحول ظروفهم دون حضورهم المحاضرات .

تخصيص مسارح وقاعات سينما وعروض فنية وندوات  تكون مقتصرة عليهم فقط ، كما هو الحال في تخصيص مقاعد في وسائل المواصلات والأماكن العامة .

9- إنشاء موقع أو جريدة أو مجلة الكترونيه أو الثلاثه معاً ، مقتصرة عليهم فقط ، يكونوا هم قرائها ومحريريها لينشروا أرائهم وتجاربهم وإبداعاتهم ، وكوسيلة فعّالة لتشاركهم وتعارفهم في الداخل والخارج

10- إختيار يوم سنوي لهم  بعيداً عن اليوم العالمي للمسنين،  للإحتفال بالمتميزين منهم وتكريمهم ومنحهم شهادات  التقدير والجوائز والدروع والأوسمة .

11- إختيار إسم يوم “شباب الألباب”  لهذا اليوم بما يتناسب مع عطائهم الذي لايفتر ولاينضب .

12- تصميم شعار يحمل معنى لوهج الحياة وتألقهم وليكن نفس شعار مجلس الامناء أو الجامعة ، ليصبح أيقونة وحافز لهم ومشجعاً لأقرانهم كي يحذوا حذوهم .

13- العمل على إنشاء فروع للكيان في الداخل والخارج وتنظيم رحلات بين الدارسين لتبادل الخبرات وزيادة الأواصر والتواصل الفني والحياتي والمعرفي .

13- تنظيم رحلات ترفيهية في الداخل والخارج يغلب عليها روح المرح لتعويضهم عن مافتهم وهم يصارعون الحياة بين دروب وسبل الرزق .

14- استخراج كارنيهات أثناء دراستهم تليق بعطائهم وتزيد من ثقتهم بأنفسهم كرمزية للإستمرارية في البحث عن تحقيق الذات وتحليق الطموح للوصول للغايات وتحقيق الأمال

15- منحهم شهادات تخرج معتمدة من الجامعة ومجلس الأمناء القائمين على المشروع .

16- تنظيم حفل تخرج على أعلى مستوى يتم الدعوة له على المستوى الرسمي والشعبي .

17 – منحهم بعد التخرج كارنيهات باللون الذهبي  تحمل طابع معدنهم النفيس ، مدون عليها مهنتهم الأدبية والفنية التي حصلوا عليها بدراستهم.

 

جهات الدعم اللوچيستي والمنح

=====================

1-وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

2- وزارة التضامن الإجتماعي

3- الهيئة القومية للتأمينات والمعاشات

4- جمعيات رعاية المسنيين

5- بنك ناصر الإجتماعي

6- منظمات المجتمع المدني

7- رجال الأعمال .

الأكثر مشاهدة:

error: Content is protected !!