الأخبار من المصدر إليك مباشرة

لاكازيت و اوديغارد في فضيحة جديدة فيديو

تسريب مقطع فيديو فضيحة اللاعب لاكازيت و اوديغارد، لاعبون نادي أرسنال، فبعد أن علمت مصادر صحفية، قيام لجنة التأديب باتحاد الكرة في انجلترا، بالتحقيق مع الثنائي.

يبحث العشرات عن رابط مشاهدة المقطع الفاضح لهما برفقة الفتيات في وضع غير أخلاقي.

وبالفعل تم تداول مقطع فيديو فضيحة لاكازيت و اوديغارد، علي مختلف صفحات التواصل خلال الساعات الماضية، علي موقع تويتر و يوتيوب و انستقرام و فيسبوك.

وحصد المقطع المنتشر آلاف المشاهدات في وقت قصير، وسرعان ما صعد للأكثر رواجاً في الشرق الأوسط.

ومن المعروف أن نادي أرسنال الإنجليزي، يحظي بشعبية كبيرة في الشرق الأوسط، لا سيما دول الخليج والوطن العربي بشكل عام، يعتبرون الفريق الأفضل بالدوري الإنجليزي.

ووفقًا لما أعلنته وسائل إعلام محلية في انجلترا، أنه سيم التحقيق في القريب العاجل مع ألكسندر لاكازيت مهاجم آرسنال، والوافد الجديد مارتن اوديغارد، القادم من صفوف ريال مدرديد.

وكشفت مصادر علي صفحات التواصل، بأن لاكازيت، وعد احدي الفتيات العاملات في مقهى ليلي أنه سيتزوج منها، وقضي معها 5 سنوات من العلاقات.

وفي المقابل كان يرسل لها الأموال شهريًا، من أجل شراء ما ترغب.

وكانت صديقته المنتشر أسمها علي منصة التدوينات بـ”Funda Gedik – فوندا جيديك”، علي قدر كبير من نجاح علاقتهما والتي كانت تأمل في أن تنتهي بالزواج من الأخير.

ولكنه فاجئها بإقامة علاقة أخري مع فتاة غيرها، الأمر الذي أشعل النار في داخلها وجعلها تقوم بتسريب مجموعة من الصور لهما خلال العلاقات الغير أخلاقية.

ولقت هذه الصور والمقاطع، انتشاراً واسعاً علي مختلف منصات التواصل، حتى وصلت إلي لجنة التأديب بالدوري الإنجليزي.

ويعاني نادي آرسنال خلال موسم 2020 و 2021 و الموسم الحالي 2022، من تدهور كبير في حال الفريق منذ قدوم المدرب الإسباني ميكل أرتيتا (39 عامًا)، لتولى مهام المدير الفني.

ولعب ميكل أرتيتا، حتى عمر الـ39 عامًا مع نادي آرسنال، وحقق مع الفريق لفيف من الإنجازات التي تضاف إلي سيرته الذاتية.

لذا يحظي هذا المدرب بشعبية كبيرة في قلوب محبي الفريق المدفعجي، ونال مؤخراً شهرة واسعة.

ويعلم أرتيتا جيداً، أنه عليه التعديل في أسرع وقت ممكن من شأن الفريق، حيث في حالة بقائه علي هذا المستوى، من المتوقع أن يشهد تدهوراً كبيراً مع مرور الوقت.

وهناك وسائل إعلام، تحدثت أن سبب تدهور الفريق وهبوط نفسية اللاعبون خلال الفترة الماضية، هو عدم رفع القيمة المالية لهما، وعلي ما يبدو أن الفريق يعاني من الجانب المادي كثيراً هذه الأيام.

error: