التخطي إلى المحتوى

كم عمر نور ستارز ويكيبيديا.. من هو خطيبها ومعلومات هامة عنها
نور ستارز

يتناول هذا المقال صور خطوبة نور ستارز بالإضافة إلى عدد من المعلومات عنها، فضلاً عن الكشف عن من هو خطيب نور ستاز وفي الخاتمة سوف نتعرف على كم عمر نور ستاز.

صور خطوبة نور ستارز

من خلال حسابها الرسمي في انستقرام  أعلنت مشهورة وسائل التواصل الاجتماعي العراقية الشابة  نور ستارز عن خطوبتها.

ونشرت نور صور لها رفقة شريكها المنتظر في الحياة الزوجية، كما شاركت نور متابعيها فيديو مصور من مدينة أبو ظبي الإماراتية ظهرت خلاله رفقة خطيبها الذي يرتدى الثوب العربي.

بينما أطالت نور على متابعيها وهي ترتدي فستاناً باللون الأسود،  وعلى أنغام الموسيقى الرومانسية قدم خطيبها  خاتماً من الألماس لطلب الارتباط بها، لتوافق نور على الارتباط به ويضع خطيبها الخاتم بإصبع يدها اليسرى ومن ثم يقوم بتقبيل جبينيها تعبيراً عن سعادته بهذه اللحظة التي وصفتها نور بلحظة العمر وفقاً لما نشرته بحسابها، وكان ذلك في مشهد اكثر من رائع تفاعل عليه اللاف المتابعين.

شاهد فيديو إعلان خطوبة نور ستارز:

شاهد بعص الصور من خطوبة نور ستارز:

صورة من خطوبة “نور ستارز”.

من هي نور ستارز ويكيبيديا

هي صانعة محتوى عراقية الجنسية  ورائدة أعمال حققت عدد هائل من النجاحات المتتالية، وكان أبزرها نجاحها الباهر في تقديم  برنامجها الناجح “ستارز بودكاست”، وهو البرنامج الذي حقق إقبالاً كبيراً بسبب مواضيعه والمحادثات الملهمة.

من هو  خطيب نور ستارز

إن خطيب نور ستارز هو شاب يدعى “كريم الشريف”، وهو رجل أعمال في العقد الثالث من العمر، وطبقاً للمعلومات المتاحة يقوم بمتابعة حسابه عبر انستقرام ما يزيد عن 275 الف متابع،. وفيما يتعلق بجنسيته لم يتثنى لنا معرفة المعلومة الدقيقة حول هذا الشأن.

كريم الشريف خطيب نور ستارز

كم عمر نور ستارز

ولدت نور ستارز بتاريخ 21 يونيو 1997 مما يعني أنها تبلغ من العمر “27 عاما”، اعتباراً من 21 يونيو الجاري، نشأت نور في عائلة مكونة  لأب كويتي وأم عراقية، كانت طفولتها بداخل سوريا ثم انتقلت إلى تركيا وتقيم حالياً بدولة الأمارات العربية.

معلومات عنها:

  • الاسم الحقيقي: نور نعيم.
  • الجنسية: عراقية.
  • العمر: 27 عاماً
  • المهنة: صانعة محتوى ومقدمة برامج.
  • الديانة: الإسلام.

في الختام نكون قد تعرفنا عن من هو خطيب نور ستارز وكم عمرها إضافة إلى بعض المعلومات عنها.

التعليقات

اترك تعليقاً