الأخبار من المصدر إليك مباشرة

فضيحة البوليفارد العبدلي في الأردن كامل يثير جدلاً واسعاً

أثار مقطع فيديو نشرته احدي القنوات علي يوتيوب تحت عنوان فضيحة البوليفارد العبدلي، جدلاً واسعاً علي موقع تويتر بالأردن. ويجدر الذكر أن حفل البوليفارد شهد ليلة رأس السنة أجواء حماسية، وبالرغم من انتشار وباء كورونا في البلاد، تم إقامة الحفل. وتم التحضير له من قبل الجهة المنظمة، وأخذ كافة التدابير والإجراءات اللازمة لتفادي الإصابة بالوباء المنتشر.

وعلي جانب آخر لم ينال تنظيم الحفل إعجاب بعض الأشخاص، الذين راحوا يوجهون المطالبات للجهات المختصة بالعمل علي الإجراءات أكثر من ذلك. وعبر المئات من مستخدمي تويتر عن استيائهم الشديد تجاه الحضور، حيث ظهر في المقاطع المنتشرة اليوم، مجموعة كبيرة من الأشخاص بشكل لم ينال إعجاب نسبة كبيرة من المشاهدين.

فضيحة البوليفارد العبدلي

وعلي هذا الصدد، زعمت احدي قنوات اليوتيوب، رصد شخصان يقومان بأعمال لا أخلاقية خلال ليلة الاحتفال برأس السنة. وانتشر الفيديو بسرعة البرق علي منصات التواصل الاجتماعي، حيث وصل الوسم إلي تريند الأكثر بحثًا. وكشفت وسائل إعلام أردنية، أنه لم يتم رصد أي مخالفات خلال حفل البوليفارد الذي أقيم في عمّان بالأردن.

ونفت مصادر مطلعة، كافة الأنباء والمعلومات التي تشير إلي رصد حالات تحرش خلال الحفل، في إشارة أنها مجرد أنباء لا أساس لها من الصحة. ومن المتوقع أن يتم فحص المقطع المنتشر والمزعوم من قبل البعض، من أجل رصد حقيقته ومعرفة تفاصيله عقب تصدره الترند.

وغرد عدد كبير من مستخدمي تويتر علي أعمال الشغب التي شهدها البوليفارد ليلة رأس السنة في مدينة عمّان بالأردن. من جانبها كتبت عايدة معلقة :”تحول احتفال راس السنه في #الأردن بوليفارد العبدلي ليلة رأس السنة”. وتابعت :”إلي أعمال شغب وملاحقات بين رجال الشرطة والمتجمهرين”.

وكتب رأفت الزعبي قائلاً :”أستوقفني هذا الفيديو لما يحمله من تصرفات لا تُناسبنا أخلاقنا، أن الهمجية هي أحد صفات الإنسان.” وتابع يقول :” لكن أن نراها باحتفال وعلى هذا الشكل، إين الأهل عن أبنائهم.! لماذا لا يوجد مراقبه منهم.!”ونوه مردفاً :”معظم المتواجدين هم من المراهقين، ولو حدث لهم شيء نأكُل أصابعُنا ندماً.”

error: