التخطي إلى المحتوى

شاهد | فيديو فضيحة عباس الركابي كامل ويعلق «هذه خصوصية»

عرض الإعلامي “جاسم العوادي”، مقطع فيديو فضيحة عباس الركابي عليه حتى يشاهده، وتفاجئ الركابي بالمقطع مردداً أنه لا يحق له عرضه لأنه يمثل انتهاك لخصوصيته.

واستضاف برنامج المذيع العراقي “جاسم العوادي”، الثنائي المثير للجدل عباس الركابي وصديق له، ليتحدثوا عن بدايتهم مع عالم الشهرة.

وبسؤال عباس الركابي عن عمره وتاريخ ميلاده ومكان الولادة والجنسية، أكد أنه من مواليد 2006 في مدينة “البصرة”، ويبلغ من العمر 16 عاماً، وعن جنسيته أكد أنه عراقي أباً عن جد.

ووجه المذيع سؤال إلى الركابي بشأن عائلته، وأكد الأخير أن والده استشهد، ودخل في نوبة بكاء، وحرص على أن يشيد بعلاقته مع رفيق دربه “حسن”.

وعرض المذيع مقطع فيديو فضيحة عباس الركابي وحرص على أن يشاهده بنفسه، وحفاظاً على خصوصيته رفض أن يُعرض الفيديو على المشاهدين. وتفاجئ الركابي بالفيديو، وأكد أنه لا يحق له مشاهدته أو عرضه، موجهاً حديثه للمذيع، عقب أن انتقد عليه، مردداً “خصوصية هذه”.

وكانت انتشرت عديد الأنباء على مواقع التواصل الاجتماعي، وخاصةً “فيسبوك”، تؤكد وفاة الشاب العراقي عباس الركابي عن عمر يناهز الـ16 عاماً إثر تعرضه لعارض صحي ألم به.

ونفى الركابي هذه الشائعة التي انتشرت بسرعة البرق، ولقت اهتمام كبير، من خلال حساباته على السوشيال ميديا، ذكراً أنه بخير ولم يتعرض لأي أذى كما تردد.

ورفض عباس الركابي عرض الفيديو الذي شاهده على جوال المذيع جاسم العوادي، مشيراً أن المقطع يخصه، ولا يصح عرضه، ووجه حديث شديد اللهجة إلى المذيع بعدم عرضه، لأنه سيكون هناك مشاكل كبيرة عند عرضه. وتابع بشأن مقطع فيديو فضيحة عباس الركابي ، بقوله أنه “مراهق”، مبرراً أن الفيديو الذي تم عرضه من طرف المذيع العراقي العوادي عبر قناته على يوتيوب.

يذكر أن عباس الركابي، من مشاهير التواصل الاجتماعي، ويحظى بشهرة كبيرة على مختلف حساباته الشخصية، وخاصةً تيك توك. انتشرت حوله عديد الشائعات والأنباء المزعومة، لعل أشهرها أنه ليس عراقي الجنسية، ومعلومات ترددت بشكل ملحوظ، حول هويته بأنه أثنى وليس ذكراً، ولكنه نفى هذه الأمور، واسدل الستار عن معلومات تكشف لأول مرة حوله في المقابلة الأخيرة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: