الأخبار من المصدر إليك مباشرة

دكتوره تهدد جناسي الطلبه «القصة الكاملة» وحقيقة الهاشتاق

صعد هاشتاق دكتوره تهدد جناسي الطلبه، إلي التريند في الكويت عبر منصة التدوين تويتر خلال الساعات المنصرمة، بعد تهديد أستاذة جامعية طلابها المتواجدون في المحاضرة بسحب الجنسية الكويتية منهم.

وأوضحت الدكتورة أنها سبق وأن سحبت جنسيات عدد من الطلبة، مؤكدة أنها قد تفعل ذلك بهم، بعد علمها أن الطلبة  غير كويتيين الأصل، وفقًا للصورة المنتشرة للقصة، التي أكد العشرات أنها واقعية.

دكتوره تهدد جناسي الطلبه

وأثارت أقول الدكتورة الجامعية، الجدل علي منصات التواصل الاجتماعي تويتر و انستقرام، وسرعان ما دشن مغردون هاشتاق #دكتوره_تهدد_جناسي_الطلبه، وشارك بالتاق آلاف من مستخدمو موقع التواصل، الذين راحوا يعبرون عن استياءهم الشديد تجاه الدكتورة لما قامت به من أفعال لا تمثل الشعب الكويتي الأصيل الذي أشتهر باحترامه للذات والجميع.

 دكتوره تهدد جناسي الطلبه
القصة الكاملة

المحامي الدكتور Fayez Alfayez معلقًا :”هل الدكتورة عنصرية؟ لا، هي انتقدت المزورين فقط”، وتابع :”هل المزورين من يتحدثون بلهجة مختلفة عن لهجة أهل جبلة؟ لا”.

ومضي يقول :”إذن هي تعتبر كل من يتحدث بلهجة “بدوية” غير كويتي وتتهمه بالتزوير، وتهدده بسحب جنسيته؟ نعم، إذن، هي عنصرية وخطابها خطاب كراهية!”.

ونشرت المغردة Ashwaq AlAli تقول :”الكويت بلد هجرات ومن قبل ظهور الجنسية وهي فيها كل لهجات دول الجوار وطبيعي الواحد يظل على لهجته حتى بعد مرور كل ها لسنين إذا كانت أسرته كلها تتكلم بنفس اللهجة ما حد مجبور يغيرها ويتعلم لهجة غير لهجته بس لأنه أخذ الجنسية وبأغلب دول العالم تختلف اللهجات من منطقة لمنطقة ضمن حدود الدولة”.

وأستعجب عبد الله الرشيدي بقوله :”لا حول ولا قوه إلا بالله ، العنصرية البغيضة نها عنها المصطفي، كلنا أبناء بلد فينا الحضري والبدوي وكلن اله لهجه”.

وتابع يقول :”الهند فيها ١٠٠ الغه ما قالو له انت هندي ولا لا الولايات المتحدة الأمريكية فيها الحي الصيني وغيره وهم أمريكان، منا الوزير التربية، هل هي وزاره التربية والتعلم أم ماذا”.

وغيرها من التعليقات الأخري من هنا وهناك، رداً علي حديث الدكتورة مع الطلاب في المحاضرة، وسط مطالبات بعض النشطاء بفتح تحقيق في الموضوع من أجل الكشف عن التفاصيل.

error: