الأخبار من المصدر إليك مباشرة

حقيقة موت عادل عبد المهدي في ذمة الله 2021

0

ضجّة منصات التواصل الاجتماعي فيسبوك، عن موت عادل عبد المهدي في ذمة الله، اليوم الجمعة، عقب تعرضه لأزمة صحية مفاجئة، تسببت في دخوله المستشفي مؤخراً حسب ما ذكره مصدر محلي.

ونفي المصدر نبأ موت عادل عبد المهدي في ذمة الله، مؤكداً أنه حي يرزق، وأشار أنه تلقي الجرعة الأول المضادة لفيروس كورونا، والتي تسببت في مضاعفات لدي رئيس وزراء العراق السابق، مما أدي إلي دخوله في وعكة صحية مفاجئة.

ولفت أن رئيس وزراء العراق السابق عادل عبد المهدي، شهدت الساعات القليلة الماضية، ارتفاع ملحوظ في درجات الحرارة.

جدير بالذكر أن هذه ليست الشائعة الأولى التي لاحقت عادل عبد المهدي، بشأن رحيله عن عالمنا، فقط تعرض في سنة 2020 لحملة من الشائعات مفادها وفاته في فرنسا.

وتداول نشطاء علي منصة التواصل الاجتماعي والتدوينات القصيرة فيس بوك و تويتر، أنباء حول رحيل عادل عبد المهدي، عن عالمنا، وأكدت أنه ذلك حسب مصادر محلية في فرنسا وأشخاص مقربون له، والجدير بالذكر أنه هذه الأنباء غير دقيقة.

يشار إلي أن عادل عبد المهدي ، ولد في بلدة “البتاوين” الواقعة في بغداد -العراق، وهو من مواليد سنة (1942) أي أنه يبلغ من العمر 79 عامًا أعتباراً من سنة 2021، وهو مسلم شيعي الطائفة والديانة، وهو نجل السياسي العراقي عبد المهدي المنتفكي، خريج جامعة بغداد.

شغل عادل عبد المهدي عدة منصات هامة عقب تخرجه من الجامعة، وكان أول منصب في الدول هو “وزير الدفاع” في 25 أكتوبر، 2018 ، ثم تولى منصب وزير الداخلية في 25 أكتوبر، 2018 ، كما شغل منصب نائب رئيس جمهورية العراق خلال الفترة من (7 أبريل 2005 – 31 مايو 2011).

وشغل مهام وزير النفط خلال الفترة من سنة 2014 وحتى سنة 2016، ويُعد منصب رئيس وزراء العراق ، هو آخر المناصب التي تدرج بها.

وفاة عادل عبد المهدي 2021 عن عمر يناهز الـ79 عامًا.. حقيقة الخبر

الأكثر مشاهدة:

error: Content is protected !!