التخطي إلى المحتوى

شاهد فيديو جينا فيليبس الغير أخلاقي المنتشر Only Fans jenna phillips

تصدرت فيديوهات جينا فيليبس الفتاة الأمريكية jenna phillips صاحبة الـ21 عاماً، الأكثر انتشاراً على Only Fans وtiktok. حيث تفاجئ متابعيها الأسبوع الجاري، باختفائها عن تيك توك و انستقرام وتويتر، الأمر الذي أثار اندهاش الجميع، خاصةً وأنها لم تغيب يوماً عن معجبيها هذه المدة.

وفي التفاصيل، أتضح أن جميع حساباتها على شبكة السوشيال ميديا، تم إغلاقها، نظراً لإثارتها للجدل، وتقديمها محتوى لا يليق عرضه، وتعمدها إثارة الجدل بوضع لا يليق للأطفال.

ورسمياً إغلاق حساب الأمريكية المثيرة للجدل jenna phillips على tiktok وInstagram بشكل نهائي. وفق صحيفة “heute”، تم حظر جينا من على منصات السوشيال ميديا، وتبقى لها حسابها الشخصي على “Only Fans”، حيث تبث من خلال الفيديوهات، وتظهر في مقابلات شبه يومية مقابل الأموال.

وبحسب ذات الموقع، فإن الأمريكية جينا فيليبس تتقاضي مقابل الظهور في مقابلة عبر Only Fans أكثر من 20 دولار، وغالباً ما تستمر المقابلة لدقائق معدودة.

قصة جينا فيليبس ويكيبيديا

كانت جينا فيليبس تعمل كأخصائية عيون لصالح إحدى المراكز الطبية في الولايات المتحدة الأمريكية، وخلال فترة عملها، قررت التوجه إلى عالم السوشيال ميديا، وأنشأت حساباً شخصياً على تيك تيك يحمل أسمها jenna phillips، تقدم من خلاله محتوى فتيش، والفتيش تعنى الوصول لدرجة الهوس، والميول للأشياء الغير أخلاقية.

ومع مرور الوقت، جمعت شعبية جارفة من خلال حسابها الشخصي، قبل أن يتم حظرها في وقت لاحق. وبعد ذلك، توجهت إلى منصة Only Fans من أجل الظهور في مقابلات على المباشر تستعرض قدرتها على السير مثل الكلاب لفترة طويلة، بملابس ضيقة وأفعال مثيرة.

وانتشرت مزاعم بأن jenna phillips قد شوهدت في مقابلات غير أخلاقية مع آخرون عبر Only Fans.

jenna phillips Only Fans

تركز حالياً دكتورة العيون السابقة الأمريكية جينا فيليبس، على منصتها على أونلي فانز، حيث صرحت في وقت سابق، أنها تجمع سنوياً أكثر من 800000 يورو من صفحتها على أونلي فانز فقط.

تركت جينا فيليبس وظيفتها بعد ذلك نهائياً، ووضعت كامل تركيزها على شبكة الأنترنت، لدرجة أنها وصلت إلى حد الهوس، ويصفها البعض بالعاهرة، خاصةً عقب أن شوهدت برفقة أحد ممثلي البورن المعروفين.

حظر jenna phillips من tiktok

جاء حظر الأمريكية جينا فيليبس من تيك توك و انستقرام، على خلفية تقديم محتوى لا يليق عرضه، ويدعوا لتقليد الحيوانات، ويحتوى على مشاهد خطيرة، مخالفة لمعايير التواصل الاجتماعي.

وفي إحدى المقابلات التي أجريت معها، ذكرت جينا فيليبس أن الدافع وراء ظهورها بهذا الوضع، هو المال، مشيرة أنها قدمت هذه النوعية من المحتوى، نظراً لعدم تفكير أحد بها من قبل.

وسرعان ما نجحت في الوصول إلى حلمها، بأن تجنى أموال طائلة من وراء تقليد الكلب، وعلى ما يبدو أن انجرفت مؤخراً في طريق الأعمال الغير أخلاقية، خاصةً وأن منصة Only Fans من المنصات الشهيرة بتقديم المحتوى الغير لائق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: